ترند - Trendسلايد رئيسي

داعية مصري يثير الجدل بتأييده زواج المثليين رغم موقف الأزهر الصارم منه… ويبرر موقفه

أثار داعية مصري، الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد تصريحاتٍ متلفزة، أدلى بها الليلة الماضية، وكشف فيها عن موقفه من زواج المثليين وكذلك التحول الجنسي.

– تصريحات غريبة عن زواج المثليين

وفي التفاصيل، قال الداعية مصطفى راشد: “إنّه يؤيد زواج المثليين”، وطالب في ذات الوقت بعلاج الشواذ جنسياً.

وبرر راشد، تقبله للأمر، بالقول: “إن سبب تقبله هذا الأمر يعود إلى أنها علاقة بين رجل وأنثى في صورة رجل يعاني نتاج اضطراب في الجينات الجنسية”.

وتابع: “أن منظمة الصحة العالمية، أكدت أن هذا الأمر يعود إلى عيب خلقي، وليس مرضاً عابراً من الممكن العلاج منه بالعودة إلى أنواعه الموجودة كافة”.

– ضرورة التفريق

وفي السياق، أوضح الداعية، مصطفى راشد، أنه من الضروري التفريق بين المثلية الجنسية، وبين عمليات العبور الجنسي مثل حالة نجل الفنان هشام سليم.

وزعم أن مسألة التحريم تعود إلى فهم خطأ لنص في القرآن الكريم، قائلاً: “إن آيات اللواط في القرآن تخص قوم لوط فقط دون غيرهم”.

وفيما يتعلق بالتحول الجنسي، قال الداعي المصري: “إن التحول الجنسي للمتطلبين واجب على الدولة ويجب أن يتم من مالها العام وبإشرافها”.

والجدير ذكره أن مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، التابع للأزهر الشريف، كان قد عبَّر في وقتٍ سابقٍ عن استنكاره الشديد لحملات ممنهجة بهدف الترويج لفاحشة الشذوذ الجنسي (زواج المثليين).

مواضيع ذات صِلة : مشاهد خادشة للحياء وترويج للمثلية.. فيلم أصحاب ولا أعز يثير الغضب والبرلمان المصري يتحرك

كما أكد على رفضه القاطع لكل محاولات ترويج الشذوذ الجنسي أو ما يسمى بـ”زواج المثليين”، سيَّما في العالم الإسلامي، ورفض بشكل قاطع تسمية هذا الشذوذ زواجاً، فالزواج في الأديان، بل وفي عوالم الكائنات الحيَّة، لا يكون إلا بين ذكر وأنثى، وفق ضوابط محدَّدة.

شاهد أيضاً : إعلامي لبناني شهير يكشف عن نفسه أنه “مثلي” ويطلق اعترافات

داعية مصري يثير الجدل بتأييده زواج المثليين رغم موقف الأزهر الصارم منه... ويبرر موقفه
داعية مصري يثير الجدل بتأييده زواج المثليين رغم موقف الأزهر الصارم منه… ويبرر موقفه

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى