أخبار العالمسلايد رئيسي

“فضيحة” تتسبب في استقالة 4 من معاوني رئيس الوزراء البريطاني المؤثرين.. ما علاقة جونسون!؟

اشترك الان

خسر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، أربعة من مساعديه المؤثرين بعد فضيحة الحفلات التي أقيمت خلال مرحلة الإغلاق المتعلق بفيروس كورونا في مقر الحكومة.

استقالة 4 من معاوني رئيس الوزراء البريطاني

وأعلن مقر رئيس الحكومة البريطاني في بيان أنه وافق على استقالتي مارتن رينولدز السكرتير الأول لبوريس جونسون، الذي أرسل بريداً إلكترونياً إلى مئة شخص لدعوتهم لتناول مشروب في مايو 2020، ومسؤول مكتبه دان روزنفيلد بعد عام على تسلمه هذا المنصب.

وقال متحدث باسم رئيس الوزراء البريطاني في بيان إنَّ “جونسون شكرهما على مساهمتهما الكبيرة في الحكومة بما في ذلك عملهما بشأن الجائحة والتعافي الاقتصادي، موضحاً أنهم سيبقون في مناصبهم حتى تعيين من يخلفهم”.

ويوم أمس الخميس، أعلن استقالتي منيرة ميرزا مسؤولة السياسات في داونينغ ستريت، ورئيس الاتصالات جاك دويل، الذي شارك على ما يبدو في إحدى الحفلات التي أثارت الجدل.

اقرأ أيضًا: “فضيحة الحفلات”.. بوريس جونسون يواجه انقلاباً منظماً لإسقاطه وجلسة استجواب تحسم مستقبله اليوم

وانتقدت ميرزا بوريس جونسون لتوجيهه “اتهاماً مضللاً إلى زعيم المعارضة عندما كان يدافع عن نفسه في البرلمان بعد نشر تقرير داخلي حول اللقاءات التي جرت في مقر الحكومة، تحدث عن أخطاء في القيادة”.

وكان رئيس الوزراء قد اتهم زعيم حزب العمال كير ستارمر، بالسماح لجيمي سافيل، نجم البي بي سي السابق المتهم بالتحرش بالأطفال، بالإفلات من القضاء، عندما كان على رأس النيابة العامة البريطانية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى