اخبار سوريا

شاهد أوّل صورة للطفل فواز قطيفان بعد إفراج عصابة الخطف عنه

نشرت وزارة الداخلية التابعة للنظام السوري، مساء اليوم السبت، صورة للطفل فواز قطيفان بعد إفراج عصابة الخطف عنه.

أول صورة للطفل فواز قطيفان بعد الإفراج عنه

قال موقع “تجمع أحرار حوران” المختص بأخبار درعا، إنَّ العصابة التي خطفت الطفل فواز قطيفان، أفرجت عنه بعد دفع ذويه مبلغ الفدية المطلوب.

 

وأوضح الموقع أن الخاطفون وضعوا الطفل أمام إحدى الصيدليات في مدينة نوى بريف درعا الغربي، وهو بصحة جيدة.

وقال الفنان السوري عبدالحكيم قطيفان في تعليق عبر صفحته على الفيس بوك: “وأخيراً بعد انتظار مرير وقاس وطويل وخطر عاد الملاك البرىء لحضن اهله الدافىء الف الحمدلله على سلامتك ياعمو فواز”.

وأضاف: “ألف مبروك لأهله وعائلته..وعميق الشكر والامتنان والمحبة لكل الذين شاركونا قساوة وقلق وقهر اللحظات والساعات والايام والشهور التي غاب فيها فواز عن أهله على ايدي قتلة مجرمين سفله اوباش”.

IMG ٢٠٢٢٠٢١٢ ٢٢٢١٥٨

يذكر أن قصة الطفل المختطف
قد بدأت يوم 2 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، عندما كان متوجهاً في الصباح الباكر لمدرسته، قبل أن يتفاجأ بأربعة أشخاص بينهم امرأة يستقلون الدراجات النارية، قاموا باختطافه بقصد طلب فدية من عائلته.

وكان مبلغ الفدية مرتفعاً جداً، إذ طلب المختطفون نحو 700 مليون ليرة سورية، وبعد مفاوضات طويلة خفضت العصابة المبلغ إلى 500 مليون ليرة أي ما يعادل نحو 140 ألف دولار أمريكي.

وقامت العائلة المفجوعة ببيع كل ما تملك، لكنها لم تستطع تأمين المبلغ المطلوب، فقام الخاطفون بأسوأ ما يمكن تصوره لأي إنسان، إذ قاموا بتعرية الطفل وضربه بشكل وحشي وأرسلوا الفيديو للعائلة من أجل الضغط عليها ودفع الفدية.

ومع أن الطفل السوري فواز كان مختطفاً على مدى أكثر من 3 أشهر، لكن مع نشر فيديو تعذيبه تصدرت قصته المؤلمة منصات ومواقع التواصل الاجتماعي، سيما وأنها تزامنت مع مأساة الطفل المغربي ريان التي هزت العالم أجمع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى