أخبار العالمسلايد رئيسي

نقطة تحول بتاريخ تركيا يعلن عنها أردوغان وحزبه يجهّز لتغييرات واسعة

اشترك الان

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أمس الخميس، أن ماستشهده البلاد خلال العام القادم يعتبر نقطة تحول بتاريخ تركيا.

نقطة تحول بتاريخ تركيا

وفي كلمة ألقاها أردوغان في العاصمة أنقرة، خلال اجتماع موسع لرؤساء فروع “حزب العدالة والتنمية” الحاكم في الولايات التركي أكد أردوغان أن الانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها العام المقبل “نقطة تحول في تاريخ تركيا”.

وقال: “لا ينبغي أن ننسى أن عام 2023 (موعد الانتخابات)، سيكون نقطة تحول لبلادنا ولشعبنا؛ وليس بالنسبة لحزب والعدالة والتنمية أو لشخصنا فحسب”.

وأوضح أن تركيا بديمقراطيتها ونموها، ستتخذ خياراً حاسماً في هذه الانتخابات بين العودة إلى ماضيها المظلم أو السير نحو مستقبلها المشرق، مؤكداً عزم حزبه على الارتقاء بتركيا إلى مصاف أكبر 10 اقتصادات في العالم.

وأشار إلى أن الشعب التركي أيّد بالغالبية حزب العدالة والتنمية في جميع الانتخابات التي خاضها منذ توليه مقاليد السلطة في البلاد (عام 2002).

خطوة استباقية لحزب العدالة والتنمية

وكانت ذكرت وكالة بلومبرغ في تقرير لها أن الحكومة التركية تعتزم خفض نسبة الأصوات التي يحتاجها أي حزب لدخول البرلمان، في خطوة يبدو أنها تستهدف مساعدة حزب “الحركة القومية”، أبرز حليف للرئيس أردوغان في الانتخابات العامة التي يُرجّح أن تشهد تنافساً شديداً في العام المقبل.

وأشارت الوكالة إلى أن حزب “العدالة والتنمية” الحاكم بزعامة أردوغان، وحزب “الحركة القومية”، شريكه في الائتلاف الحكومي بزعامة دولت بهشلي، يخططان لطرح مشروع قانون في البرلمان يخفّض عتبة دخول مجلس النواب إلى 7% من الأصوات على مستوى البلاد، علماً أن هذه النسبة تبلغ الآن 10%.

وقد يساعد ذلك حزب “الحركة القومية” الذي حصل على 11.1% من الأصوات في الانتخابات النيابية التي نُظمت عام 2018، في البقاء داخل البرلمان، خصوصاً أن استطلاعات للرأي تُظهر تراجع شعبيته حاليّا.

نتائج استطلاعات الرأي

شارك رؤساء شركات 5 شركات استقصائية، الخميس، نتائج أحدث استطلاعات الرأي حول نسبة تصويت الأحزاب التركية في الانتخابات المقبلة 2023.

وبحسب إحدى الشركات فإن النتائج ستكون كالتالي (حزب العدالة والتنمية :36.5٪، حزب الشعب الجمهوري: 26.7 في المائة، حزب جيد 10.9٪، الحركة القومية : 10.2 بالمائة MHP، الشعوب الديمقراطي  :9.7 بالمائة Hdp، حزب باباجان : 1.3٪، الحزب الاشتراكي الديمقراطي: 1.1 بالمائة، حزب الدولة: 0.8 بالمائة، حزب الرفاه: 0.7 بالمائة، حزب السعادة :0.7 بالمائة، حزب الاتحاد الكبير: 0.6 في المائة، حزب المستقبل 0.5٪).

مواضيع ذات صِلة : صحيفة بريطانية أردوغان قد يعلن الإسلام الدين الرسمي في تركيا العلمانية وتكشف توقعاتها حول سيناريوهات الانتخابات

وأكدت بقية الشركات أن حزب العدالة والتنمية الحاكم بزعامة أردوغان لا يزال يحافظ على تصدره لنتائج الاستطلاعات رغم تراجع شعبيته مؤخراً بعد الأزمة الاقتصادية التي ضربت البلاد وهوت بالعملة المحلية.

شاهد أيضاً : أردوغان يفتتح مسجد تقسيم وسط إسطنبول

نقطة تحول بتاريخ تركيا يعلن عنها أردوغان وحزبه يجهّز لتغييرات واسعة
نقطة تحول بتاريخ تركيا يعلن عنها أردوغان وحزبه يجهّز لتغييرات واسعة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى