منوعسلايد رئيسي

شاهد||سرق طائرة لإنهاء حياته.. دكتور جامعة بريطاني يختار طريقة غريبة ليفارق الحياة بعد اكتشافه أمر مفجع

قالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أمس الجمعة، إن دكتور جامعة في بريطانيا أنهى حياته بأغرب طريقة للانتحار، حيث سرق طائرة وقادها ليسقطها ويفارق الحياة، مشيرة إلى أن السبب كان غريباً وصادماً لأسرته.

سرق طائرة لإنهاء حياته

وذكرت أن دكتور الجامعة البالغ من العمر 64 عامًا، سرق طائرة من مدرب الطيران قبل أن يصطدم بها عن عمد في حقل في كينت ليقتل نفسه، بعد أن اكتشف إصابته بالسرطان وأبلغه الطبيب أن لديه ثلاثة أشهر فقط للعيش.

وأشارت إلى أن الدكتور، كريستوفر وولارد، خضع لدروس تعلم قيادة الطائرة لفترة من الزمن، وفي آخر درس توجه إلى حضوره سرق طائرة من مدرب الطيران وأقلع بها دون سابق إنذار، وبعد الإقلاع تحدث إلى المدرب عبر الراديو كاشفاً عن نيته الانتحار ومن ثم أبلغه بكافة تفاصيل حساباته المصرفية لدفع ثمن أي ضرر بعد تحطم الطائرة.

وأوضحت الصحيفة البريطانية أنه كان قد قاد سيارته إلى مطار “روتشستر” في “كنت” لحضور درس طيران مرتب مسبقاً صباح 10 سبتمبر/ أيلول من العام الماضي.

 

وجرى التحقيق في الحادثة لأشهر عدة بقصر رئيس الأساقفة في “ميدستون” حيث كشف مدرب الطيران أنه أعطى الدكتور وولارد المفاتيح لإجراء فحوصات ما قبل الرحلة كجزء طبيعي من التدريب، وبعد إجراء الفحوصات الدورية، صعد إلى الطائرة وبدأ في السير نحو المدرج، وأرسل إشارة إلى مراقبة الحركة الجوية لاسلكيًا وطلب التحدث إلى مدربه.

اقرأ أيضاً:
بالفيديو|| طائرات تتأرجح في الهواء وأبنية تنهار.. عاصفة يونيس المدمرة تجتاح أوروبا ومشاهد مروعة من مدن مختلفة

وقبل إجابة مدربه على الراديو، سارع المحاضر الجامعي المتقاعد في علوم الكمبيوتر إلى الإقلاع دون سابق إنذار.

وبدوره، قال ضابط التحقيق، دي إس جاي باريت، أنه أبلغ أولئك الذين يستمعون إليه عبر الراديو أنه قد تم تشخيص إصابته بسرطان المعدة وتم إعطاؤه ثلاثة أشهر للعيش فقرر الانتحار.

ثم أعطى مدربه حق الوصول إلى حساباته المصرفية لتسديد تعويضات عن الطائرة، وقال إنه يرغب في الانتحار مؤكداً أنه سيجد منطقة غير مأهولة لتحطم الطائرة، وبعد ذلك أغلق جهاز الراديو الخاص به وأغلق نظام تعقب الطائرة.

اقرأ أيضاً: بالفيديو || استنفار في لبنان.. سقوط طائرة مدنية في مياه البحر المتوسط

تدخل سلاح الجو الملكي

وأكدت الصحيفة البريطانية أنه تم إطلاق عملية بحث واسعة النطاق عن الطائرة، حيث تم تكليف وحدة الاستغاثة والتحويل التابعة لسلاح الجو الملكي بالعثور على الطائرة وتحديد موقعها فوق المياه “شرق ليد وجنوب فولكستون” في حوالي الساعة 10.44 صباحًا.

قبل الظهر بقليل، سقطت الطائرة، Cessna 172 Skyhawk ، في حقل بأرياف مقاطعة “كنت” وكان أحد المارة ويدعى، كولين بودي، مسافرًا بالقرب من المنطقة بعد الظهر عندما اكتشف حطام الطائرة في مكان قريب.

وتمكن السيد بودي وابنة أخته وشريكها من إخراج الدكتور الجامعي من قمرة القيادة لمحاولة تقديم الإسعافات الأولية له أثناء الاتصال بخدمات الطوارئ ، ولكن تم إعلان وفاته في الساعة 12.44 مساءً.

اقرأ أيضاً: بالفيديو|| تحطم طائرة ومقتل جميع ركابها في ولاية جورجيا الأميركية

وولارد، كان عضوا بمجلس استشاري تابع لتجمع عاملين بصناعة السينما، بدءا من مطوري الألعاب إلى منتجي الأفلام الطويلة، وأمضى سنوات عدة بالعمل في الولايات المتحدة كمهندس برمجيات رائد. كما كان ضمن فريق طوّر حاسوبا عملاقا، استخدموه في 1993 لمعالجة صور فيلم Jurassic Park من إخراج الأميركي ستيفن سبيلبرغ.

وأمس الجمعة نعت جمعية International Moving Image Society المنتحر الذي لم تكشف وسائل الإعلام أو مواقع التواصل عن صورته، ولا في أي مكان، وقالت في بيان أصدرته إنها ستفتقده وتفتقد “مشورته وحكمته دائما”، وفق تعبيرها.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى