عدسة ستيبسلايد رئيسي

تعذيب وتهجير للسكان.. تجارة الأفوكادو الدموية بأيدي عصابات المخدرات في المكسيك تمزق البلاد

قالت صحيفة “ذا تايمز” البريطانية، اليوم الإثنين، إن عصابات المخدرات شديدة العنف تنشط في المكسيك في “تجارة الأفوكادو” الملقبة بـ”الذهب الأخضر”، مشيرة إلى أن سبب ذلك يعود إلى النقص في إيراداتها الأخرى.

تجارة الأفوكادو الدموية في المكسيك

وذكرت أن عصابات المخدرات باتت تستهدف المزارعين وتقتل وتعذب من يعارضونها منهم، بل تستولي على بساتينهم الخاصة وتزرعها، لافتة إلى أن العنف بات منتشراً في “ميتشواكان” بشكل خاص، وهي الولاية المكسيكية الوحيدة المسموح لها بتصدير الأفوكادو إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

وأضافت أن الولاية تشهد قتالاً بين عصابات المخدرات من أجل السيطرة على تجارة الأفوكادو، ومن بين هؤلاء كارتل “الجيل الجديد من خاليسكو” الوحشي.

مجازر وتعذيب وتهجير للسكان.. تجارة الأفوكادو الدموية بأيدي عصابات المخدرات في المكسيك تمزق البلاد
مجازر وتعذيب وتهجير للسكان.. تجارة الأفوكادو الدموية بأيدي عصابات المخدرات في المكسيك تمزق البلاد

وأكدت الصحيفة البريطانية أن القتال بين العصابات أدى إلى نزوح 35 ألف شخص، بعد أن نشرت الكارتلات قذائف صاروخية وسيارات مصفحة وطائرات مسيّرة تهدد بإسقاط متفجرات.

وأشارت إلى أنه خلال الأسبوع الماضي، فُرض حظر مؤقت على واردات الأفوكادو المكسيكي لأمريكا، مما يُعرِّض صناعة تبلغ قيمتها 2.8 مليار دولار للخطر، لكن رُفع التعليق يوم 18 فبراير/شباط 2022، بعد أن وعدت المكسيك بضمان الحماية للمفتشين الزراعيين، لكنها فرضت تدقيقاً جديداً على الشبكات الإجرامية المتورطة في زراعة وتجارة الأفوكادو.

مجازر وتعذيب وتهجير للسكان.. تجارة الأفوكادو الدموية بأيدي عصابات المخدرات في المكسيك تمزق البلاد
مجازر وتعذيب وتهجير للسكان.. تجارة الأفوكادو الدموية بأيدي عصابات المخدرات في المكسيك تمزق البلاد

مصدر إضافي للدخل للعصابات

بدوره، قال روبرت ألمونتي، المشير الأمريكي المتقاعد في تكساس والخبير في الكارتلات، إنَّ هذه العصابات تستفيد منذ فترة طويلة من الأعمال التجارية الزراعية المشروعة إلى جانب تجارة المخدرات.

وأوضح أن العصابات شقت طريقها إلى تجارة الأفوكادو من خلال إصدار أوامر للمزارعين بدفع أموال الحماية لهم (ضريبة)، بمعدلات تستند إلى حجم أراضيهم والعائد المتوقع من المحاصيل.

وأشار إلى أن أية مقاومة من قبل المزارعين كانت تواجه برد عنيف، إذ اختُطِف أفراد عائلات المزارعين واحتُجِزوا مقابل فدية، والآن بدأت الكارتلات عملياتها العنيفة المتنامية.

مجازر وتعذيب وتهجير للسكان.. تجارة الأفوكادو الدموية بأيدي عصابات المخدرات في المكسيك تمزق البلاد
مجازر وتعذيب وتهجير للسكان.. تجارة الأفوكادو الدموية بأيدي عصابات المخدرات في المكسيك تمزق البلاد

وأضاف المشير الأمريكي المتقاعد أن العصابات في المكسيك تعلم بأن هنالك سوقاً كبيرة للأفوكادو، ولهذا السبب يسمونه “الذهب الأخضر”، وتدفع العصابات الناس إلى إخلاء الأرض حتى يتمكنوا من زراعة أشجار الأفوكادو والحصول على بساتين الأفوكادو الخاصة بهم.

وأكد أن العصابات المكسيكية “لن تسمح لأي شخص أن يعترض طريقها، بما في ذلك السلطات نفسها، سيقتلونهم، والشيء الذي يحبه (كارتل الجيل الجديد) هو خطف ضحاياهم وتعذيبهم ثم قتلهم”.

مواضيع ذات صِلة : طائرة بدون طيار توثق لحظة إمطارها القنابل على المدنيين في المكسيك وهروبهم بالغابة

بدوره، شرح ديفيد شيرك، أستاذ العلوم السياسية والعلاقات الدولية بجامعة سان دييغو، سبب لجوء العصابات بالمكسيك إلى تجارة الأفوكادو، حيث قال إن: “تقنين مخدر الحشيش في بعض الولايات الأمريكية وظهور العقاقير الاصطناعية مثل الفنتانيل، وهي مادة أفيونية المفعول، ربما أجبر الكارتلات على البحث عن مصادر دخل أخرى غير الكوكايين”.

شاهد أيضاً : “يوم الموتى” في المكسيك .. جماجم من شوكولاتة و مشاهد غير مألوفة هذا العام

مجازر وتعذيب وتهجير للسكان.. تجارة الأفوكادو الدموية بأيدي عصابات المخدرات في المكسيك تمزق البلاد
مجازر وتعذيب وتهجير للسكان.. تجارة الأفوكادو الدموية بأيدي عصابات المخدرات في المكسيك تمزق البلاد

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى