سلايد رئيسيشاهد بالفيديو

شاهد|| رافقه وميض أضاء السماء.. زلزال عنيف يهز اليابان ويوقع ضحايا ومخاوف من موجات تسونامي

تصدرت اليابان، اليوم الخميس، حديث وسائل التواصل الاجتماعي، وذلك بعد وقوع زلزال بقوة 7.4 درجات شرق اليابان الليلة الماضية، متسبباً بسقوط قتلى وجرحى.

– زلزال عنيف في اليابان

انتشرت عدة مقاطع مصورة توثق زلزال عنيف الذي ضرب مناطق واسعة من شمال شرقي اليابان.

وسارعت السلطات اليابانية إلى إصدار تحذير من موجات تسونامي في أجزاء من الساحل قرب موقع كارثة فوكوشيما النووية.

اقرأ أيضاً: زلزال بقوة 7.3 ريختر يضرب شرق اليابان وتحذير من تسونامي مع انقطاع الكهرباء عن طوكيو

ونقلت وسائل إعلام يابانية، عن رئيس الوزراء فوميو كيشيدا، قوله: “إن 4 لقوا حتفهم، وإن الحكومة ستظل في حالة تأهب قصوى تحسباً لوقوع هزات أخرى قوية خلال يومين أو 3 أيام”.

في حين، وردت أنباء عن إصابة ما لا يقل عن 107 آخرين، بعضهم جروحه خطيرة.

وتم تحديد مركز الزلزال الذي وقع تحت البحر قبيل منتصف الليل (14:36 بتوقيت غرينتش) قبالة منطقة فوكوشيما وعلى عمق 60 كيلومترا.

كما حذرت هيئة الأرصاد الجوية اليابانية من أمواج مد عاتية (تسونامي)، لكن التحذير أُلغي في الصباح الباكر اليوم الخميس.

– انقطاع الكهرباء عن 2 مليون

وفي السياق، تسبب الزلزال بانقطاع شبكة الطاقة عن أكثر من مليوني منزل، بينهم 700 ألف في طوكيو، وأظهرت إحدى المقاطع المصورة، لحظة انقطاع التيار.

وذكر الإعلام الياباني، أن التيار الكهربائي عاد إلى معظمها في غضون 3 ساعات، بينما ما يزال 24 ألف منزل في شمال شرق البلاد بدون كهرباء صباح اليوم.

وأظهر فيديو متداول من اليابان ظهور ومضات قوية لحظة وقوع الزلزال العنيف، تبعها انقطاع للتيار الكهربائي.

وأدى الزلزال أيضاً إلى توقف خدمة القطارات فائقة السرعة (شينكانسن) إلى أجل غير مسمى، وإغلاق طريق سريع رئيسي واحد على الأقل يؤدي إلى المنطقة لإجراء فحوص للطرق.

هذا ووثقت مقاطع مصورة انهيار أجزاء من واجهات المباني في بعض المناطق، وانحرف قطار سريع عن مساره، مع تشقق العديد من الطرق السريعة، وسقوط البضائع عن الرفوف في غالبية المتاجر الكبرى.

وبدوره، قال المتحدث باسم الحكومة هيروكازو ماتسونو: “تلقينا تقارير تفيد بعدم وجود أي أعطال في محطتي دايتشي ودايني النوويتين في فوكوشيما، إضافة الى محطة أوناغاوا النووية”، في إشارة إلى المنشأة التي تعرضت لكارثة عام 2011 واثنتين أخريين في المنطقة.

والجدير ذكره أن وكالة “رويترز”، قالت: “إن زلزال اليابان الأخير وما مثله من خطر على المحطات النووية جاء بمثابة تحد لأولئك الذين دافعوا عن إعادة تشغيل المحطات النووية بعد كارثة فوكوشيما التي وقعت في عام 2011”.

وأوضحت، بأنه لم يتم الإبلاغ عن أي وضع غير طبيعي في أي محطة نووية يابانية، رغم أن السلطات قالت في وقتٍ سابقٍ إن إنذار الحريق انطلق في مبنى توربين في محطة فوكوشيما دايتشي، والذي كان قد تعطل في زلزال وتسونامي 2011 حينما أصابت تلك الكارثة محطة فوكوشيما للطاقة النووية بالشلل وقتلت ما يقرب من 16 ألف شخص.

اقرأ أيضاً: بسبب ثوران بركان تحت البحر.. تسونامي في اليابان بمد قد يصل ارتفاعه إلى 3 أمتار والسلطات تحذر

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى