أخبار العالم العربي

وعود من دول خليجية على رأسها الكويت لإنقاذ لبنان المفلس اقتصادياً

عاد لبنان ليتصدر أجندة الدول العربية، بعد أن أعادت السعودية والكويت سفراءهم إلى بيروت بعد أزمة عاصفة استمرت شهوراً.

وعد كويتي لإنقاذ لبنان

وفي اتصال هاتفي جمع بين رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي، مع وزير خارجية الكويت الشيخ أحمد ناصر المحمد الصباح، بحث الأوضاع اللبنانية والعلاقات بين لبنان ودول الخليج العربي، في ضوء التطورات الإيجابية التي سجلت أخيراً.

وقال وزير خارجية الكويت، خلال الاتصال، إن دول الخليج تتطلع إلى استقرار لبنان وأمنه واستعادة عافيته.

وشدد الصباح على أن “الروابط التي تجمع الكويت ولبنان بشكل خاص هي روابط متينة جداً تزداد رسوخاً مع الأيام”، مؤكداً أن”الكويت لن تدخر أي جهد لدعم لبنان ومساعدته على النهوض من جديد”.

وقال: “إن عزم رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي على استعادة العلاقات اللبنانية – الخليجية عافيتها ومثابرته على تبديد ما اعتراها من شوائب هو أمر مقدر ويعبر عن إيمان وطيد بعمق لبنان العربي”.

وثمّن ميقاتي، من جهته، وقوف الكويت، أميراً وحكومة إلى جانب لبنان، و”مساعيها وجهودها لعودة العلاقات اللبنانية- الخليجية إلى صفائها وحيويتها”.

وقال: “إن هذه الجهود يقدرها جميع اللبنانيين، وهي ستبقى على الدوام محطة مضيئة في تاريخ علاقات لبنان والكويت”.

اقرأ أيضاً : الانهيار بات واقع … لبنان مفلس وبانتظار الإعلان الرسمي فماذا يعني ذلك؟!

عودة خليجية بعد الأزمة

وخلال الأيام الأخيرة، عاد سفراء السعودية والكويت واليمن تباعاً إلى لبنان، بعدما غادروه منذ أواخر أكتوبر، تشرين الأول الماضي.

وقدّمت الكويت في كانون الثاني 2021، إلى لبنان مبادرة خليجية لـ”إعادة الثقة به”، تتضمن مطالب خليجية من بيروت بينها عدم التدخل في الشؤون الخليجية والعربية عامة، في المقابل شدد ميقاتي أكثر من مرة التزام بلاده بتطبيق تلك المطالب.

ويطمح لبنان إلى أن تساعد عودة العلاقات في تجاوز الأزمة الاقتصادية الطاحنة التي يمر بها منذ نحو عامين، وتسببت بانهيار قياسي في قيمة العملة المحلية مقابل الدولار، فضلاً عن شح في الوقود والأدوية، وانهيار القدرة الشرائية لمواطنيه.

وعود من دول خليجية على رأسها الكويت لإنقاذ لبنان المفلس اقتصادياً
وعود من دول خليجية على رأسها الكويت لإنقاذ لبنان المفلس اقتصادياً

اقرأ أيضاً : بشارتان للبنان.. الاتفاق مع صندوق النقد الدولي وعودة السفير السعودي

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى