ديني

دعاء من أجل استجابة الدعاء ورفعة المكانة عند الله في رمضان

الدعاء هو السلاح الأقوى الذي يجابه به كل مسلم  حياته لأن مستقبله غيب بالنسبة له، وما مضى مكتوب عليه فالإنسان محصور بين ثلاثة أزمان كل زمن منهما يحتاج الدعاء فهو إما يلاحق ماضٍ ويتذكره فيحتاج الإنسان إلى الدعاء حتى يغفر الله به الخطايا، ومستقبل ينتظره والإنسان بحاجة الدعاء من أجل التوفيق ، والسداد في العلم والعمل.

فمن استجابة الدعاء أن وعد الله عز وجل بعد آيات الصيام كل من دعا الله عز وجل بالإجابة فقال تعالى: {وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ} [البقرة: 186]  وقال تعالى: {وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ} [غافر: 60] فكان السلف رضوان الله عليهم يقولون إنا لانحمل هم الإجابة فإن ألهمناها فهو رزق للرائي؟

دعاء من أجل استجابة الدعاء
دعاء من أجل استجابة الدعاء

 وجعلنا هذا المقال بعض الأعمال والأدعية التي تدعو بها من أجل استجابة الدعاء ورفعة المكانة في رمضان.

علامات استجابة الدعاء 

وغالباً ما يرافق الدعاء المستجاب إنشراح في الصدر و سرور يدخل القلب.

والدعاء المستجاب هو ما يحصل أثره المراد منه غالباً .

استجابة الدعاء هي فضل من الله يؤتيه الله من يشاء.

كيف تتحقق استجابة الدعاء 

بين الحديث الشريف أن استجابة الدعاء تكون في أحد ثلاث خصال ينالها العبد:

  • يعجل له مطلوبه فتقع الاستجابة تامة والله عز وجل يتفضل على الإنسان فوق ما يتصور.
  • يدفع عنه من السوء بقدر دعاءه الذي دعاه.
  • يدخر الدعاء ثواباً لصاحبه يوم القيامة.

مواطن استجابة الدعاء

وهناك مواطن كثيرة في اليوم والليلة جعلها الله عز وجل من أجل استجابة الدعاء :

  • الدعاء عند الاستيقاظ من النوم.
  • الدعاء بين الأذان والإقامة
  • الدعاء بعد الصلاة.
  • الدعاء في الثلث الآخير من الليل.
  • الدعاء عند السجود.
  • الدعاء في صيام رمضان.
  • الدعاء عند ختم القرآن.
  • مجالس الذكر.
  • حالات الإضطرار عند الإنسان.
دعاء من أجل استجابة الدعاء
دعاء من أجل استجابة الدعاء

أعمال من أجل استجابة الدعاء 

أولاً: أطب مطعمك ومشربك في جميع أحوالك تستجاب دعوتك:  فق قال النبي صلّى الله عليه وسلّم- قال: (الرَّجُلَ يُطِيلُ السَّفَرَ أشْعَثَ أغْبَرَ، يَمُدُّ يَدَيْهِ إلى السَّماءِ، يا رَبِّ، يا رَبِّ، ومَطْعَمُهُ حَرامٌ، ومَشْرَبُهُ حَرامٌ، ومَلْبَسُهُ حَرامٌ، وغُذِيَ بالحَرامِ، فأنَّى يُسْتَجابُ لذلكَ).

ثانياً: اليقين التام بالله عز وجل وبإجابة الدعوة: وكما ذكرنا أن ذلك هو حال السلف وحتى ان النبي أوصانا حال الدعوة أن نجزم في دعائنا ولا نجعل دعائنا معلقاً لأن الله يفعل ما يشاء لا مكره له.

ثالثاً: الالتزام بآداب الله من التطهر وحضور القلب، والبداية بالثناء على الله عز وجل، وادخال الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم في الدعاء.

رابعاً: التحري بالدعاء مواطن استجابة الدعاء.

خامساً: سؤال الله عز وجل بأسماءه الحسنى، وسؤاله بالعمل الصالح.

دعاء من أجل استجابة الدعاء  ورفعة المكانة في ليلة القدر

من الأدعية التي استجابها الله في القرآن لأنبياءه وعباده المقربين أدعية كثيرة منها:

{رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ (191) رَبَّنَا إِنَّكَ مَنْ تُدْخِلِ النَّارَ فَقَدْ أَخْزَيْتَهُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنْصَارٍ (192) رَبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِيًا يُنَادِي لِلْإِيمَانِ أَنْ آمِنُوا بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا رَبَّنَا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَكَفِّرْ عَنَّا سَيِّئَاتِنَا وَتَوَفَّنَا مَعَ الْأَبْرَارِ (193) رَبَّنَا وَآتِنَا مَا وَعَدْتَنَا عَلَى رُسُلِكَ وَلَا تُخْزِنَا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّكَ لَا تُخْلِفُ الْمِيعَادَ} [آل عمران: 191 – 194]

{قَالَ رَبِّ السِّجْنُ أَحَبُّ إِلَيَّ مِمَّا يَدْعُونَنِي إِلَيْهِ وَإِلَّا تَصْرِفْ عَنِّي كَيْدَهُنَّ أَصْبُ إِلَيْهِنَّ وَأَكُنْ مِنَ الْجَاهِلِينَ} [يوسف: 33]

{أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ} [الأنبياء: 87]

{رَبِّ لَا تَذَرْنِي فَرْدًا وَأَنْتَ خَيْرُ الْوَارِثِينَ } [الأنبياء: 89]

{وَإِنِّي أُعِيذُهَا بِكَ وَذُرِّيَّتَهَا مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ} [آل عمران: 36]

دعاء من أجل استجابة الدعاء ورفعة المكانة عند الله في رمضان
دعاء من أجل استجابة الدعاء ورفعة المكانة عند الله في رمضان


اقرأ أيضا:

)) الأدعية التي أوصى بها النبي صلى الله عليه وسلم في العشر الأواخر من رمضان

)) انتشار مقطع متداول لخروج دماء بجوار الكعبة يثير ضجة.. وهذه الحقيقة – فيديو

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى