أخبار العالمسلايد رئيسي

في طريق عودته.. أردوغان يتحدث عن مرحلة جديدة ويكشف عن اتفاق بين أنقرة والرياض

بعد عودته من المملكة العربية السعودية في زيارة رسمية استغرقت يومين، أعرب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن تفاؤل أنقرة إزاء أفق تطوير العلاقات مع جيرانها الإقليميين.

أردوغان يتحدث عن مرحلة جديدة

وقال الرئيس التركي، اليوم السبت، للصحفيين على متن الطائرة الرئاسية في طريق عودته من السعودية: “أنقرة والرياض اتفقتا على دفع التعاون الاقتصادي المشترك إلى الأمام”.

وأضاف أردوغان: “اتفقنا مع الرياض على إعادة تفعيل الإمكانات الاقتصادية الكبيرة بين تركيا والسعودية من خلال فعاليات تجمع مستثمري البلدين”.

كما أعرب عن دعم تركيا تنظيم معرض “إكسبو 2030” الدولي في السعودية.

وأردف: “يتعين علينا الدخول في مرحلة جديدة مع الدول التي نتقاسم معها نفس المعتقدات والأفكار، إنها مرحلة كسب أصدقاء وليس خلق أعداء”.

وكان أردوغـان قد قال في تغريدة عقب وصوله السعودية: “أجرينا زيارة إلى المملكة العربية السعودية تلبية لدعوة خادم الحرمين الشريفين”.

وأضاف: “ونحن كدولتين شقيقتين تربطهما علاقات تاريخية وثقافية وإنسانية، نبذل جهوداً حثيثة من أجل تعزيز جميع أنواع العلاقات السياسية والعسكرية والاقتصادية، وبدء حقبة جديدة بيننا”.

أردوغان يغادر السعودية

عقب لقاءات واجتماعات عدّة مع العاهل السعودي سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، غادر الرئيس التركي الأراضي السعودية، وذلك بعد أول زيارة يجريها للمملكة منذ 5 سنوات.

ووفقاً لوكالة الأنباء السعودية الرسمية “واس” كان في وداع أردوغان بمطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة “الأمير بدر بن سلطان بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة مكة المكرمة، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار الأمن الوطني الدكتور مساعد بن محمد العيبان (الوزير المرافق)، وأمين محافظة جدة صالح بن علي التركي، والقائم بالأعمال في سفارة المملكة بأنقرة محمد بن يوسف الحربي، ومدير مطار الملك عبدالعزيز الدولي عصام نور، ومدير مكتب المراسم الملكية بمنطقة مكة المكرمة أحمد عبدالله بن ظافر”.

وتأمل أنقرة أن تبشر هذه الزيارة بعهد جديد في العلاقات بعد جهود مكثفة لإصلاحها بعدما شابها توتر في السنوات القليلة الماضية، وخفضت المقاطعة الواردات التركية للمملكة بنسبة 98 بالمئة.

مواضيع ذات صِلة : زيارة أردوغان إلى السعودية ولقاءات متعددة عربية وإقليمية.. ما حملته من نتائج؟

ويعاني الاقتصاد التركي منذ سنوات، وتعرضت الليرة لأزمة في أواخر 2021 بسبب اتباع سياسة نقدية غير تقليدية يدعمها أردوغان مما دفع التضخم للارتفاع لأكثر من 60 بالمئة.

شاهد أيضاً : أردوغان يفتتح مسجد تقسيم وسط إسطنبول

في طريق عودته.. أردوغان يتحدث عن مرحلة جديدة ويكشف عن اتفاق بين أنقرة والرياض
في طريق عودته.. أردوغان يتحدث عن مرحلة جديدة ويكشف عن اتفاق بين أنقرة والرياض

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى