أخبار العالمسلايد رئيسي

عائلات مقاتلين أوكرانيين محاصرين في آزوفستال يناشدون شخصاً “لن يقول له بوتين لا”

بعد أن خاطبت الرئيس الأمريكي سابقاً، وجهت عائلات مقاتلين أوكرانيين محاصرين في مجمع آزوفستال في ماريوبول، اليوم السبت، نداء مساعدة إلى الرئيس الصيني شي جينبينغ.

عائلات مقاتلين أوكرانيين يناشدون الرئيس الصيني

خلال مؤتمرٍ صحفي في كييف، قالت ناتاليا زاريتسكا زوجة أحد المقاتلين: “ثمة في العالم شخص لن يقول له الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لا. نحن واثقون بأن الصين القوية والشهمة، يمكنها اتخاذ قرارات صعبة من أجل قضية محقة”، حسب تعبيرها.

وأضافت: “ندعو الرئيس الصيني شي جينبينغ، إلى إثبات حكمة شرقية كبرى والعمل من أجل إنقاذ المدافعين عن ماريوبول”.

اقرأ أيضًا: بوتين يلغي فكرة اقتحام منطقة مصنع آزوفستال ويطالب بإغلاقها “حتى لا تستطيع الذبابة المرور بها”

بحسب زاريتسكا، فإن الروس “يتعمدون المماطلة لتمديد عذاب المقاتلين المحاصرين”.

وأوضحت أن المقاتلين الأوكرانيين المحاصرين “يتعرضون لنيران من مختلف أنواع الأسلحة، من البحر والبر والجو، حتى من أسلحة محظورة”، قائلةً: “هذه ليست حرباً إنها مجزرة”.

من جهته، قال ستافر فيشنياك والد أحد المفاتليغ إنه لم يعد هناك “سوى رجل واحد في العالم يمكن أن نخاطبه. إنه الزعيم الصيني”.

وتابع: “ندعو الرئيس الصيني شي إلى اتخاذ التدابير الضرورية لإجلاء المقاتلين، وإلى أن يتولى وساطة لتحقيق هذا الهدف”، وفق ما نقلته “الحرة”.

زيلينسكي يؤكد صعوبة المفاوضات بشأن مقاتلين أوكرانيين مصابين

وأمس الجمعة، أكد الرئيس الاوكراني فولوديمير زيلينسكي، أن “مفاوضات بالغة الصعوبة تجري لإجلاء الجنود المصابين بجروح بالغة والطاقم الطبي من المجمع الصناعي”.

إلى ذلك، قالت نائبة رئيس الوزراء الاوكراني ايرينا فيريشتشوك، إن كييف تتفاوض مع الروس لإجلاء “38 مقاتلاً مصابين بجروح بالغة”.

ونهاية أبريل/نيسان الفائت، تم إجلاء النساء والاطفال والمسنين من مصنع آزوفستال في ماريوبول في عملية نسقتها الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى