خبر عاجل

الانتخابات اللبنانية.. نسبة اقتراع ضعيفة في أولى الساعات وساسة البلاد يدعون للتصويت

أفادت وسائل إعلام لبنانية، اليوم الأحد، أن نسبة المشاركة في الانتخابات التشريعية بلبنان بلغت 1.67%، فقط في الساعات الأولى لافتتاح مراكز التصويت، فيما يتوقع أن تحمل الساعات المقبلة المزيد من إقبال الناخبين.

وبلغت النسبة الأدنى في دائرة بيروت الثانية (الباشورة وطريق الجديدة والمصيطبة) وهي 0.79 بالمئة، والأعلى في دائرة الشمال الثالثة (زغرتا والبترون وبشري) حيث بلغت 3.5 بالمئة.

وكانت الانتخابات النيابية في لبنان قد انطلقت عند الساعة السابعة صباح اليوم الأحد، وسط توقعات متفاوتة عن نسبة المشاركة وإمكانية التغيير.

وتجري الانتخابات وهي الأولى من نوعها منذ الانهيار الاقتصادي للبلاد، وسط اهتمام عربي وأجنبي ومراقبة من قبل الجامعة العربية والاتحاد الأوروبي.

وقسّم قانون الانتخابات لبنان إلى 15 دائرة انتخابية، ويعتمد على النسبية على أساس اللوائح المغلقة، مع إعطاء صوت تفضيلي واحد من كل ناخب لمرشح ضمن اللائحة.

وتخوض السباق الانتخابي 103 قوائم لوائح انتخابية تضم 718 مرشحًا لاختيار 128 نائبًا في البرلمان.

وتتوزع المقاعد الـ 128 على النحو الآتي: 28 للسنة، و28 للشيعة، و8 للدروز، و34 للموارنة، و14 للأرثوذكس، و8 للكاثوليك، و5 للأرمن، ومقعدان للعلويين، ومقعد واحد للأقليات داخل الطائفة المسيحية.

وتتجه الأنظار اإلى الدوائر التي يشكل فيها السنة ثقلاً انتخابياً خصوصا بعد انسحاب تيار المستقبل من الانتخابات، إثر تعليق رئيسه سعد الحريري العمل السياسي واتخاذ قرار عدد من السنة بالمقاطعة ما أدى إلى ارتفاع الأصوات الداعية للاقتراع وعدم ترك الساحة لحزب الله.

ودعا عدد من السياسيين بالبلاد إلى التوجه لصناديق الاقتراع بهدف اختيار ممثليهم معتبرين أن ذلك هو بداية التغيير بالبلاد التي تشهد واحدة من أسوأ الأزمات الاقتصادية في العالم.

IMG 20220515 113052

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى