سلايد رئيسيشاهد بالفيديو

شاهد|| لأول مرة منذ 60 عاماً.. حجاج يهود في مكناس المغربية

أعمال ترميم واسعة ثم تدشين للمقبرة اليهودية التاريخية في مدينة مكناس المغربية، كانت إيذاناً بإطلاق أكبر حج يهودي إلى المنطقة منذ 60 عاماً تحت اسم زيارة “الهيلولة” التقليدية ، حيث توافدت حشود اليهود من مختلف أنحاء العالم، بما فيها إسرائيل التي وقعت اتفاق سلام مع المغرب مؤخراً.

– حجاج يهود في مكناس المغربية

بعد الجدل الذي أثاره الحج اليهودي إلى تونس، انتشرت فيديوهات وصور توثق عودة الزوّار اليهود إلى مدينة مكناس المغربية للمرة الأولى منذ ستينات القرن الفائت.


وتعليقاً على الخبر، نقلت وكالة “فرانس برس” عن الفرنسي المغربي، أندريه ديرهي، 86 عاماً، وهو يتمشى في محيط بيت حاييم (بيت الحياة بالعبرية) في مكناس، قوله: “لا أجد الكلمات للتعبير عما أشعر به.. رائعة هي عودتي التي كانت جد منتظرة إلى مسقط رأسي إثر سنوات من الغياب”.

واستقبلت هذه المقبرة القديمة المتواجدة في الحيّ اليهودي “الملّاح” وسط المملكة، الأربعاء ولأول مرة منذ العام 1960 حجاجاً يهوداً غالبيتهم من أصول مغربية جاؤوا للاحتفال “بالصّدّيقين” تحت رقابة أمنية كبيرة.

شاهد|| لأول مرة منذ 60 عاماً.. حجاج يهود في مكناس المغربية
شاهد|| لأول مرة منذ 60 عاماً.. حجاج يهود في مكناس المغربية


ويقول الحاخام الشاب الإسرائيلي من أصول مغربية نضام، 31 عاماً، والذي يزور المكان لأول مرة في حياته “أفتخر بالمجيء إلى مكناس حيث يرقد أسلافي”.

وقالت ناشطة مغربية: “شهدت العاصمة الإسماعيلية، تدشين المقبرة التاريخية اليهودية بعد أن خضعت لأعمال ترميم واسعة، وذلك بحضور عشرات المغاربة اليهود من المغرب ومختلف أنحاء العالم، غالبيتهم العظمى من مدينة مكناس”.

وأضافت: “أنه تم تتويج هذه المناسبة، لأول مرة بمدينة مكناس، بتنظيم احتفالية كبرى بطقوس (الهيلولة) داخل فضاء المقبرة، حيث تم تنظيم حفل غنائي وحفل عشاء على شرف الحضور”.

وأشارت إلى أن عملية ترميم المقبرة اليهودية بمكناس تندرج في إطار المشروع الملكي الذي يروم إعادة تأهيل 180 مقبرة يهودية عريقة بالمغرب وإعادة الاعتبار إليها.

وأوضحت أن أشغال إعادة تأهيل هذه المقبرة، شملت تنظيفها، وترميم جميع ممراتها وقبورها وأسوارها وأبوابها، بالإضافة إلى تعزيزها بمتحف يهودي يضم وثائق تاريخية نادرة، ومرافق دينية وصحية.

وترأس إعادة الافتتاح الرسمي للمقبرة اليهودية وإحياء عيد “الهيلولة”، عامل إقليم مكناس عبد الغني الصبار، إلى جانب الأمين العام لمجلس الطوائف اليهودية بالمغرب سيرج بيرديغو، وذلك بحضور شخصيات دبلوماسية، ضمنها القائم بالأعمال في السفارة الأمريكية بالرباط، ديفيد غرين، والقائم بأعمال مكتب الاتصال الإسرائيلي بالرباط ديفيد غوفرين، فضلا عن عدد من الحاخامات من المغرب وأوروبا وإسرائيل، وفق الناشطة ذاتها.

– يهود المغرب

أقيمت هذه المقبرة في العام 1682 ثم تداعت وكانت في إطار برنامج إعادة ترميم لأكثر من 160 مقبرة يهودية في المغرب بدأها الملك محمد السادس في العام 2010.

ويقارب عدد الطائفة اليهودية في المغرب اليوم 3 آلاف شخص وهي الأكبر في منطة شمال أفريقيا بالرغم من هجرة كبيرة إلى إسرائيل منذ إنشاء الدولة اليهودية في العام 1948.


ويحافظ 700 ألف إسرائيلي من أصول مغربية غالبا على علاقات قوية مع بلدهم الأم.

تواجدت هذه الطائفة منذ القديم في المغرب وتعززت منذ القرن الخامس عشر بعد طرد اليهود من إسبانيا وناهز عددهم 250 ألف شخص نهاية العام 1940.

مواضيع ذات صِلة : “الحج اليهودي” يبدأ إلى تونس.. ومشاهد “غضب” تنطلق من مطار قرطاج

والجدير ذكره أن جزيرة جربة التونسية، استقبلت قبل أيام، آلاف الزوار اليهود القادمين إلى “كنيس الغريبة، حيث تقام مراسم الحج اليهودي سنوياً، إلا أن الوفود التي بدأت بالظهور في مطار قرطاج آتية من إسرائيل، أثارت غضب تونسيين على وسائل التواصل الاجتماعي.

شاهد أيضاً : المغني البريطاني روجر ووترز يتضامن مع القدس ويقف ضد جو بايدن

شاهد|| لأول مرة منذ 60 عاماً.. حجاج يهود في مكناس المغربية
شاهد|| لأول مرة منذ 60 عاماً.. حجاج يهود في مكناس المغربية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى