أخبار العالم

مقتل 14 طفل ومُدرّس بهجوم مُسلح على مدرسة ابتدائية بولاية تكساس

قال حاكم ولاية تكساس بالولايات المتحدة، غريغ أبوت، إن مسلحاً قتل 14 تلميذاً ومعلماً واحداً، اليوم الثلاثاء، في مدرسة ابتدائية في منطقة أوفالدي جنوبي الولاية.

– حادثة إطلاق نار في ولاية تكساس

وفقاً للإعلام الأمريكي، فإن المهاجم شاب يبلغ من العمر 18 عاماً، تخلى عن سيارته ودخل المدرسة بمسدس أو ربما بندقية، على حد قول السيد أبوت.

وقال أبوت: “لقد أطلق النار وقتل بشكل مروع، وغير مفهوم، 14 طالباً، ومدرساً”.

وفي مؤتمر صحفي ظهر يوم الثلاثاء، قال بيت أريدوندو، قائد شرطة منطقة أوفالدي التعليمية المستقلة الموحدة، إن العديد من البالغين والطلاب أصيبوا، مشيراً إلى أن المدرسة بها طلاب من الصف الثاني حتى الرابع.

وقال الزعيم Arredondo “في هذه المرحلة يقود التحقيق لإخبارنا أن المشتبه به تصرف بمفرده خلال هذه الجريمة الشنعاء”.

وبدوره، قال آدم أبولينار، رئيس العمليات بالمستشفى، في وقت سابق بعد الظهر، إن طفلين لقيا حتفهما بحلول وقت وصولهما إلى مستشفى أوفالدي التذكاري، ولم يتم الإفراج عن أعمارهم على الفور.

وUvalde هي مدينة يبلغ عدد سكانها حوالي 16000 شخص وتقع على بعد 84 ميلاً غرب سان أنطونيو.

في تحديث سابق، قالت إدارة المستشفى إن العديد من طلاب مدرسة روب الابتدائية، يتلقون العلاج في غرفة الطوارئ.

وقال مستشفى آخر، وهو جامعة الصحة في سان أنطونيو، إنه استقبل مريضين، طفل وشخص بالغ، من إطلاق النار.

وأضاف المستشفى في تحديث له إن البالغ امرأة تبلغ من العمر 66 عاماً والطفل فتاة تبلغ من العمر 10 أعوام، وكانت في حالة حرجة.

مقتل 14 طفل ومُدرّس بهجوم مُسلح على مدرسة ابتدائية بولاية تكساس
مقتل 14 طفل ومُدرّس بهجوم مُسلح على مدرسة ابتدائية بولاية تكساس


تابع المزيد:

)) يوتيوبر كورية تكشف رغبتها الأخيرة في مقطع مصور قبل موتها بلحظات.. “أريد مليون مشاهدة”

)) فيديو يعيد قضية “بنات سلا المغتصبات” للواجهة بالمغرب واتهامات تطال الدرك

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى