أخبار العالمسلايد رئيسي

إيران تصدر لائحة اتهام ضد فائزة رفسنجاني.. ماذا فعلت؟

أعلن القضاء الإيراني، اليوم الأحد، إحالة فائزة رفسنجاني، ابنة الرئيس الإيراني الراحل هاشمي رفسنجاني، إلى المحاكمة بتهمة القيام بـ”أنشطة دعائية ضد الدولة وإهانة المقدسات”.

إحالة فائزة رفسنجاني للمحاكمة

وقال رئيس الادعاء في طهران علي صالحي، إنَّ “لائحة الاتهام صدرت وأحيلت إلى المحكمة بتهمة النشاط الدعائي ضد نظام جمهورية إيران الإسلامية والتجديف”، بحسب موقع ميزان أون لاين التابع للسلطة القضائية.

ويبدو أن لائحة الاتهام مرتبطة بتعليقات أدلت بها فائزة هاشمي (59 عاماً) النائبة السابقة في البرلمان والناشطة في مجال حقوق المرأة، خلال منتدى على الإنترنت في أبريل/ نيسان.

اقرأ أيضًا: في تصريحٍ جريء.. رفسنجاني تدعو لإبقاء الحرس الثوري الإيراني على قائمة العقوبات الأمريكية

وبحسب ما أوردته وسائل إعلام إيرانية، قالت فائزة هاشمي إنَّ إصرار إيران على ضرورة قيام الولايات المتحدة بإزالة الحرس الثوري من قائمة الإرهاب لديها يضر بالمصالح الوطنية الإيرانية.

ويعد شطب الحرس الثوري من قائمة “الإرهاب” أحد المطالب الشائكة في المفاوضات لإحياء الاتفاق النووي الذي وقع العام 2015.

كما أدلت هاشمي بتعليقات منفصلة حول خديجة، زوجة النبي محمد (ص).

ونُقل عنها قولها إنّ زوجة النبي محمد كانت “سيدة أعمال، وبالتالي، وفقاً للإسلام يمكن للمرأة أيضاً أن تمارس نشاطاً اقتصادياً مثل الرجل”.

لاحقاً، ذكرت وكالة الأنباء الرسمية (إرنا) أن ابنة رفسنجاني اعتذرت في 23 نيسان/أبريل، وقالت إنها “تمزح بدون أن تنوي الإساءة”.

فائزة رفسنجاني تخاطب المرشد الإيراني

وفي وقتٍ سابق من الأسبوع الفائت، خاطبت ابنة رفسنجاني، المرشد الإيراني علي خامنئي، على خلفية خطابه الأخير الذي تحدث خلاله عن الأعداء، فقالت له: “عدونا هنا”، أي العدو في الداخل وليس وراء الحدود.

وانتقدت رفسنجاني، وهي نائبة سابقة في البرلمان الإيراني، مؤسسات النظام وأجهزته التنفيذية وألقت عليها اللوم بشأن الوضع الراهن.

في بداية حديثها بالفيديو، أشارت فائزة رفسنجاني إلى مجموعة واسعة من القضايا والمشاكل الاقتصادية في إيران، بما في ذلك الفساد الممنهج وانتشار الفقر وهروب رؤوس الأموال من البلاد الذي بلغت 18 مليار دولار سنوياً.

وأوضحت أنه “تم الإبلاغ عن 5000 حالة اختلاس على الأقل في البلاد، وزاد حجم الاختلاس في إيران بنسبة 300%”.

وبخصوص القضايا والمشاكل الاجتماعية، أشارت إلى ارتفاع عدد الأشخاص الذين يعيشون في العشوائيات في إيران، الذين بلغ عددهم 13 مليون نسمة، أي سدس إجمالي سكان البلاد.

وفائزة رفسنجاني، هي ابنة أكبر هاشمي رفسنجاني، الرئيس المعتدل الأسبق الذي دعا إلى التقارب مع الغرب والولايات المتحدة، ومعروفة بانتقاداتها اللاذعة للسلطات الإيرانية.

وفي نهاية عام 2012، اعتقلت وحكم عليها بالسجن ستة أشهر بتهمة “الدعاية” ضد الجمهورية الإسلامية.

إيران تصدر لائحة اتهام ضد فائزة رفسنجاني.. ماذا فعلت؟
إيران تصدر لائحة اتهام ضد فائزة رفسنجاني.. ماذا فعلت؟

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى