اخبار العالم العربيسلايد رئيسي

قبل زيارة بايدن.. طائرة للموساد تحط في الرياض وإيران تُبدي رأيها بـ “الناتو العربي”

أفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأن طائرة تابعة للموساد الإسرائيلي، حطت اليوم الاثنين في مطار العاصمة السعودية الرياض، تمهيداً لزيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن. وفيما يجري الحديث عن تشكيل “ناتو عربي” لمواجهة إيران، اعتبرت الأخيرة أن التحالف الجديد “لن يكون فعالاً ضد جبهة المقاومة.

طائرة للموساد تستبق زيارة بايدن

وقال معلق الشؤون السياسية في هيئة البث الإسرائيلية، شمعون أران، في تغريدة له على تويتر، “طائرة إسرائيلية خاصة كان الموساد الإسرائيلي يستخدمها في الماضي، حطت عصر اليوم في الرياض كما يبدو تمهيداً لزيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى المنطقة”.

ومن المقرر أن يصل بايدن إلى تل أبيب يوم الأربعاء المقبل، على أن يغادر يوم الجمعة إلى السعودية لحضور قمة دول مجلس التعاون الخليجي يوم السبت في جدة، بحضور العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ورئيس وزراء العراق مصطفى الكاظمي.

وفي هذا الشأن، قال رئيس الوزراء في حكومة إسرائيل، يائير لابيد، إن طائرة الرئيس الأمريكي جو بايدن ستقلع من القدس إلى السعودية، وسيحمل معه “رسالة سلام وأمل” من إسرائيل.

وأضاف لابيد في مستهل جلسة الحكومة الأسبوعية، “إسرائيل تمد يدها إلى جميع دول المنطقة وتدعوها إلى إقامة علاقات معنا وإلى تغيير التاريخ من أجل أطفالنا”.

اقرأ أيضاً: أمير سعودي لـ بايدن قبل وصوله السعودية: لا يمكنك نبذنا.. وتذكر روزفلت

 

ناتو شرق أوسطي

ومع اقتراب موعد زيارة بايدن للمنطقة، عاد الحديث عن تشكيل ما يطلق عليه “الناتو العربي” أو شرق أوسطي. وفقاً لتقارير غربية، فإن إدارة الرئيس بايدن عقدت قمة لمسؤولين كبار من إسرائيل والدول العربية لمناقشة التنسيق ضد الصواريخ والطائرات المسيرة الإيرانية، وشارك بهذه الاجتماعات رئيس أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي ونظراؤه في بعض الدول العربية، وهي المرة الأولى التي يلتقي فيها ضباط رفيعو المستوى من إسرائيل والدول العربية بإشراف أمريكي.

وبحسب الرؤى الأمريكية فإن اصطفافاً إقليمياً يشمل الدول العربية وإسرائيل، يُعد الوسيلة الأبرز للتصدي للطموحات الإيرانية في المنطقة. كما يمهد ذلك الطريق لفرض حلول على العديد من الصراعات الإقليمية بما في ذلك القضية الفلسطينية والأزمة السورية والحرب في اليمن.

ما رأي إيران؟

في هذا الصدد، يرى الحرس الثوري الإيراني أن التحالف الجديد لتشكيل “الناتو العربي” لن يكون فعّالاً ضد جبهة المقاومة وإيران.

وقال مساعد الشؤون السياسية في الحرس الثوري الإيراني، العميد يد الله جواني، تعليقاً على زيارة بايدن المرتقبة في المنطقة، “بالطبع هناك حديث عن هدف آخر للزيارة وهو إمكانية تشكيل حلف الناتو العربي للتعامل مع جبهة المقاومة والجمهورية الإسلامية الإيرانية، لذلك، هناك حقائق في هذا الصدد يمكن استخدامها للتنبؤ بمستقبل هذا التحالف”.

وضمن ما ذكره العميد في الحرس الثوري مما سماها “حقائق”، أن “التحالف الذي شكلته الإمارات والسعودية ضد الشعب اليمني المظلوم لم تجلب لهم سوى هزيمة مشينة”، وأضاف مثال آخر وهو “التحالف الذي انشأته الولايات المتحدة والسعودية مع النظام الصهيوني وبعض الدول الأوروبية بهدف محدد هو إسقاط الحكومة السورية وتدميرها.. وجبهة المقاومة، لكن الجميع رأى أنهم عانوا من هزيمة ثقيلة”، معتبراً أن “المقاومة اليوم أقوى من السابق”.

وتابع يد الله جواني “لذلك من السهل التنبؤ بمستقبل التحالف العربي المحتمل.. مع الأخذ في الاعتبار التحالفات السابقة للحكومات الثلاث (السعودية الأمريكية الإسرائيلية)، سيكون التحالف الجديد ائتلافاً ضعيفاً وغير فعّال ضد جبهة المقاومة وإيران”.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن أكد في مقال له بصحيفة “واشنطن بوست” أنه سيكون أول رئيس يطير من إسرائيل إلى مدينة جدة بالسعودية، معتبراً أن ذلك “سيكون رمزاً صغيراً للعلاقات والخطوات نحو التطبيع بين إسرائيل والعالم العربي”.

قبل زيارة بايدن.. طائرة للموساد تحط في الرياض وإيران تُبدي رأيها بـ "الناتو العربي"
قبل زيارة بايدن.. طائرة للموساد تحط في الرياض وإيران تُبدي رأيها بـ “الناتو العربي”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى