أخبار العالم العربي

الأمم المتحدة توجّه أول رسالة مباشرة لنصرالله

اشترك الان

طالبت الأمم المتحدة، في أول رسالة مباشرة لأمين عام ميليشيا “حزب الله” اللبنانية، حسن نصر الله، أن يتجنب في خطاباته ما من شأنه أن يزيد “تأجيج الموقف” في المنطقة.

وفي مؤتمر صحفي عقده المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، في نيويورك أمس الثلاثاء، سُئل دوجاريك عن موقف أنطونيو غوتيريش، إزاء تحذيرات أطلقها “نصر الله” بشأن الخلاف بين بلاده وإسرائيل حول منطقة غنية بالنفط والغاز في مياه متنازع عليها بالبحر المتوسط.

وأجاب دوجاريك “أعتقد أننا دائماً قلقون من هشاشة الوضع في تلك المنطقة، ونطلب أن يتجنب أي شخص الخطابات التي تزيد من تأجيج الموقف”.

ويوم أمس، وخلال كلمة متلفزة، أعلن نصر الله في ذكرى عاشوراء، أن جماعته تنتظر في “الأيام القادمة” أجوبة من إسرائيل على مطالب لبنان بشأن ترسيم الحدود البحرية.

وقال نصر الله إن “لبنان وشعبه لا يمكن بعد اليوم أن يتسامح بنهب ثرواته، ونحن جادون في هذه المعركة إلى أبعد درجات الجدية”، و”أي اعتداء على أي إنسان في لبنان لن يبقى دون عقاب أو رد”.

ويتنازع لبنان وإسرائيل على منطقة بحرية تبلغ مساحتها 860 كيلومتراً مربعاً، وهي غنية بالنفط والغاز، وخاض البلدان سابقاً مفاوضات غير مباشرة لترسيم الحدود بوساطة أمريكية ورعاية الأمم المتحدة.

ومطلع أغسطس/آب الجاري، قال مصدر لبناني رفيع المستوى إن بلاده أكدت للوسيط الأمريكي، آموس هوكستين، تمسكها بالخط 23 الحدودي وكامل حقل “قانا” النفطي، وعدم مشاركة استخراج الغاز وعائداته مع إسرائيل.

الأمم المتحدة توجّه أول رسالة مباشرة لنصرالله
الأمم المتحدة توجّه أول رسالة مباشرة لنصرالله

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى