الشأن السوريسلايد رئيسي

الاستخبارات الأسترالية تنفذ مهمة سرية داخل الأراضي السورية.. وتقارير صحفية تكشف هدفها

كشفت تقارير صحفية، اليوم الاثنين أن الاستخبارات الأسترالية نفذت مهمة سرية أمنية داخل الأراضي السورية، دفعت أستراليا إلى السعي لإنقاذ العشرات من مواطنيها من نساء وأطفال مقاتلي “داعش” من مخيمات اللاجئين.

– الاستخبارات الأسترالية تنفذ مهمة سرية في سوريا

وفي التفاصيل، لم تؤكد في البداية الحكومة تقارير قالت: “إنه ستتم إعادة 16 امرأة و42 طفلاً محتجزين في المعسكرات منذ 3 سنوات ونصف، من أقارب أعضاء (داعش) القتلى أو المسجونين”.

إلا أن المتحدثة باسم وزيرة الشؤون الداخلية كلير أونيل، قالت في تعليقات عبر البريد الإلكتروني: “الأولوية العليا للحكومة الأسترالية هي حماية الأستراليين والمصالح الوطنية”، مضيفةً: “نظراً للطبيعة الحساسة لهذه الأمور، فإنه من غير المناسب الإدلاء بتصريحات أخرى”.

ولم ترد أونيل بشكل فوري على دعوة المعارضة للحكومة لطمأنة الأستراليين بأن “أي شخص قد يكون متطرفاً لا يشكل أي تهديد لدى عودته إلى أستراليا”.

واليوم الاثنين، قالت وزيرة البيئة تانيا بليبيرسك: “إن نحو 40 طفلاً أسترالياً يعيشون في مخيم في سوريا، وإن بعض أمهاتهم تعرضوا للخداع وتزوجوا مسلحي داعش عندما كن صغيرات”.

مواضيع ذات صِلة : فرنسا تُعيد 35 طفلاً فرنسياً مع أمهاتهم من مخيمات شمال شرق سوريا

وأضافت بليبيرسك في القناة السابعة بالتلفزيون: “أعتقد عندما يعودون إلى أستراليا سيكون من المهم للغاية أن يتلقى الأطفال بشكل خاص المشورة”.

شاهد أيضاً : أستراليا تروج لـ “المثلية الجنسية” من خلال ألعاب الأطفال الصغار

الاستخبارات الأسترالية تنفذ مهمة سرية داخل الأراضي السورية.. وتقارير صحفية تكشف هدفها
الاستخبارات الأسترالية تنفذ مهمة سرية داخل الأراضي السورية.. وتقارير صحفية تكشف هدفها

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى