اخبار العالم العربي

صفقة تبادل أسرى بين حكومة اليمن و”ميليشيا الحوثي” في ختام مشاورات سويسرا

في ختام مشاورات عُقدت في سويسرا، توصلت حكومة اليمن وميليشيا الحوثي لاتفاق يقضي بالإفراج عن أكثر من 887 أسيراً ومختطفا كمرحلة أولى يتبعها مراحل أخرى وصولاً إلى الإفراج الكلي على أساس قاعدة الكل مقابل الكل.

– صفقة تبادل أسرى بين حكومة اليمن وميليشيا الحوثي  

وفقاً لقناة “اليمن” الفضائية، فإن وكيل وزارة حقوق الإنسان عضو لجنة المفاوضات ماجد فضائل، قال: “إن جولة المفاوضات التي بدأت في الـ 11 من شهر مارس الجاري واختتمت اليوم، ، برعاية الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر، توصلت إلى اتفاق يشمل أكثر من 887 أسيراً ومختطفاً بينهم اللواء ناصر منصور هادي، واللواء محمود الصبيحي، وعدد من أبناء عضو مجلس القيادة الرئاسي العميد طارق صالح ونائب رئيس الجمهورية السابق علي محسن صالح”.

وأضاف فضائل: “كما تضمن الاتفاق الصحفيين الأربعة المحكوم عليهم بالإعدام، وعدد من القادة العسكريين والمدنيين، والعشرات من المحكومين، وعدد من أسرى تحالف دعم الشرعية في اليمن”.

وجدد التأكيد على حرص الحكومة اليمنية على إطلاق كافة المختطفين والأسرى وفق مبدأ الكل مقابل الكل، بما يكفل إنهاء معاناتهم ولم شملهم بأسرهم.

ومنذ 11 مارس/آذار الجاري تجري بين الحكومة اليمنية وميليشيا الحوثيين في سويسرا مشاورات برعاية الأمم المتحدة لتبادل الأسرى من الطرفين.

وأواخر مارس 2022 وقّعَت الحكومة اليمنية اتفاقاً مع ميليشا الحوثيين برعاية أممية لتبادل أكثر من 2200 أسير من الطرفين، لكن عملية إطلاقهم تَعثَّرَت وسط اتهامات متبادلة بعرقلتها.

وخلال مشاورات في السويد عام 2018، قدّم الطرفان قوائم بأكثر من 15 ألف أسير ومعتقَل ومختطَف، لكن لا يتوفر إحصاء رسمي دقيق للأعداد بعد هذا التاريخ.

صفقة تبادل أسرى بين حكومة اليمن وميليشيا الحوثيين 
صفقة تبادل أسرى بين حكومة اليمن وميليشيا الحوثيين

اقرأ أيضا:

))معزولة بالكامل.. مطالبات بكسر حصار مدينة تعز اليمنية

))الحكم ضد الإعلامية الكويتية مي العيدان في قضية السخرية من الفنان “أحمد بدير ” وهكذا علّقت

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى