أخبار العالم العربي

شاهد || إسرائيل تُجبر أهالي جنين على إخلائها استعداداً لمرحلة ثانية من العدوان.. ونتنياهو يكشف الهدف من العملية

أفادت وسائل إعلام، مساء الاثنين، أن الجيش الإسرائيلي يستعد للبدء بالمرحلة الثانية من عملية اجتياح جنين، من خلال إجبار أهالي المخيم على الخروج.

إسرائيل تُجبر أهالي جنين

يأتي ذلك في وقت أعلن فيه وزير الدفاع الإسرائيلي أن القوات الجوية تُساند القوات على الأرض في مخيم جنين.

وأفاد مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي، بينامين نتنياهو، أن الأجهزة الامنية أجرت مراجعة للوضع في مخيم جنين، وناقشت خطط استمرار العملية.

وذكرت وسائل إعلام، بأن قوات الاحتلال أجبرت الأهالي على الخروج من مخيم جنين، والذي يشهد خروجاً جماعيا لعائلات فلسطينية في الوقت الحالي، فيما دعت بلدية المخيم اللاجئين التوجه إلى المركز، حيث ستعمل الطواقم على توفير الاحتياجات اللازمة

 


نتنياهو يكشف الهدف من وراء عملية جنين

وقال نتنياهو، في تصريحات للصحافة الإسرائيلية، مساء الاثنين، إن الجيش الإسرائيلي بدأ عملية واسعة في الضفة الغربية، هدفها اجتثاث الإرهاب.

وأضاف رئيس الوزراء الإسرائيلي أن جنين تحولت إلى أكبر ملاذ للإرهاب، مؤكداً أن القوات الإسرائيلية تقوم في الوقت الحالي بتصفية المخربين، واعتقال المطلوبين وتدمير معامل المتفجرات”.

ووصف العملية بأنها تغيير في المعادلة ضد الإرهاب، وقال: “لقد فعلناها قبل عامين ونصف في عملية “حرس الحائط” ضد حماس، وفعلناها قبل أسابيع قليلة في عملية “الحماية والسهم” التي قضيناها فيها على كبار الجهاديين، ونحن اليوم نقوم بها في جنين”.

واختتم نتنياهو قائلاً: “هدفنا ألا يكون هناك مكان محصن للإرهابيين لا في غزة ولا في الضفة الغربية”.


اقرأ ايضاً.. نداء عاجل تُطلقه “عرين الأسود”.. وأول تعليق إماراتي على الاعتداءات الإسرائيلية في جنين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى