أخبار العالم

لوكاشينكو يكشف ما قاله بريغوجين عندما حذره.. وإعلان روسي حول الطائرة المتحطمة

كشف رئيس بيلاروسيا، ألكسندر لوكاشينكو، اليوم الجمعة، أنه حذر قائدي مجموعة فاغنر العسكرية الروسية الخاصة يفغيني بريغوجين وديمتري أوتكين من التهديدات المحتملة لحياتهما، في الوقت ذاته أعلنت روسيا انتشال جثث قتلى طائرة بريغوجين والصندوقين الأسودين.

– لوكاشينكو يكشف ما قاله بريغوجين عندما حذره

قال لوكاشينكو الذي ساعد في التوسط في الصفقة بعد وقت قصير من التمرد: إنه أقنع بوتين بعدم “القضاء” على بريغوجين الذي كان ضمن قائمة ركاب طائرة خاصة تحطمت يوم الأربعاء الماضي، شمال موسكو.

واليوم الجمعة، قال لوكاشينكو: إن بريغوجين استبعد في مناسبتين المخاوف التي أثارها رئيس بيلاروسيا بشأن التهديدات المحتملة لحياته.

وأكد لوكاشينكو، أنه حذر بريغوجين أثناء التمرد من أنه “سيموت” إذا واصل تقدمه نحو موسكو، ورد بريغوجين قائلاً: “لا يهمني.. سأموت”.

ومضى لوكاشينكو قائلاً: إنه حذر بريغوجين وأوتكين مرة ثانية حين قابلهما، ولكن لم يتضح من تصريحات لوكاشينكو التي نقلتها وكالة الأنباء الحكومية “بيلتا”، موعد المحادثة.

وأوتكين، ساهم في تأسيس فاغنر مع بريغوجين وكان أيضاً ضمن قائمة ركاب الطائرة التي تحطمت.

وخلال حديثه، قال لوكاشينكو، وهو أحد معارف بريغوجين القدامى وحليف وثيق لروسيا: إن بوتين لا علاقة له بتحطم الطائرة.

لوكاشينكو يكشف ما قاله بريغوجين عندما حذره.. وإعلان روسي حول الطائرة المتحطمة
لوكاشينكو يكشف ما قاله بريغوجين عندما حذره.. وإعلان روسي حول الطائرة المتحطمة

– إعلان روسي حول طائرة بريغوجين

وعلى صعيد آخر، أعلن المحققون الروس، مساء اليوم الجمعة، العثور على جثث الضحايا العشر الذين قتلوا في تحطم الطائرة التي كانت تقل قائد مجموعة فاغنر، يفغيني بريغوجين، إضافةً إلى الصندوقين الأسودين للطائرة التي تحطمت الأربعاء في روسيا.

وقالت لجنة التحقيق الروسية على تلغرام: “تم العثور على جثث القتلى العشرة في مكان حادث تحطم الطائرة. يتم إجراء فحوص جينية لتحديد هويتهم. ضبط المحققون مسجلي الرحلة، ويتم إجراء معاينة دقيقة للمكان”.

وأكدت اللجنة أن “البحث التفصيلي في مكان الحادث يستمر”، مضيفةً أنه تم أيضاً “استخراج مواد ووثائق مهمة لتحديد جميع ملابسات الحادث”.

وأضافت اللجنة أن “التحقيق سيدرس بعناية كل الاحتمالات بخصوص ما حدث”.

والجدير ذكره أن طائرة مخصصة لبريغوجين من طراز “إمبراير” كانت متجهة من موسكو إلى سانت بطرسبورغ تحطمت في مقاطعة تفير الروسية مساء يوم 23 أغسطس.

وكان على متن الطائرة عشرة أشخاص، جميعهم لقوا حتفهم، وبحسب هيئة النقل الجوي الروسية شملت قائمة الركاب يفغيني بريغوجين، مؤسس شركة “فاغنر” العسكرية الخاصة.

ولم يكشف المحققون الفرضيات التي يعملون عليها أو الأسباب المحتملة للحادث، والتي قد تشمل زرع قنبلة على متن الطائرة أو إصابتها بصاروخ أرض-جو أو ارتكاب ربانها خطأ.

وأمس الخميس، أكد بوتين، أن التحقيق في الحادث “سيستغرق بعض الوقت”، لكن “سيتم المضي به حتى النهاية والتوصل إلى نتيجة، لا شك في ذلك”.

لوكاشينكو يكشف ما قاله بريغوجين عندما حذره.. وإعلان روسي حول الطائرة المتحطمة
لوكاشينكو يكشف ما قاله بريغوجين عندما حذره.. وإعلان روسي حول الطائرة المتحطمة

اقرأ أيضاً:

)) لوكاشينكو “يتبرأ” من مقتل قائد فاغنر ويكشف تفاصيل محادثاته معه: تناولت مسألتين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى