اخبار العالم

رئيسة الاتحاد الأوروبي تحذر من “خطر حقيقي” يهدد أوروبا

 

حذرت رئيسة الاتحاد الأوروبي، أورسولا فون دير لاين، اليوم الاثنين، من أن عودة الذئاب إلى أجزاء من أوروبا تهدد الماشية وربما البشر، ووعدت بمراجعة الوضع المحمي للذئاب.

 

– تحذيرات رئيسة الاتحاد الأوروبي

 

وفقاً لوكالة “فرانس برس”، فقد تم اصطياد الذئاب في أوروبا حتى كادت أن تنقرض، ولكن في عام 1950 بدأت الدول في منحها وضع الحماية، ولكن الآن بدأ عددها يتزايد في بعض المناطق.

 

وبهذا الشأن، قالت فون دير لاين: “إن تركز قطعان الذئاب في بعض المناطق الأوروبية أصبح يشكل خطراً حقيقياً على الماشية وربما على البشر أيضاً”.

 

وتتمتع رئيسة المفوضية الأوروبية بخبرة شخصية في التهديد المزعوم الذي تشكله الذئاب، حسب ما قالته “فرانس برس”، ففي سبتمبر/أيلول من العام الماضي، تسلل ذئب إلى حقل رعي تابع للعائلة في شمال ألمانيا وقتل مهرها “المسن المحبوب دوللي”.

 

ومع ذلك، أشاد دعاة الحفاظ على البيئة بعودة مجموعات الذئاب الأكثر صحة إلى جبال وغابات أوروبا، معتبرين أن الحيوانات المفترسة الكبيرة جزء من السلسلة الغذائية الطبيعية.

 

وبموجب توجيه الاتحاد الأوروبي الذي تم اعتماده لأول مرة في عام 1992، يتمتع الذئب بوضع محمي.

 

لكن الاستثناءات المحلية والوطنية للقانون ممكنة، وحثت فون دير لاين “السلطات على اتخاذ الإجراءات عند الضرورة”، مضيفةً: “في الواقع، تشريعات الاتحاد الأوروبي الحالية تمكنهم بالفعل من القيام بذلك”.

 

وحث بيانها المجتمعات المحلية والعلماء والمسؤولين على تقديم بيانات حول أعداد الذئاب وتأثيرها وإرسال تلك البيانات إلى عنوان البريد الإلكتروني للمفوضية الأوروبية بحلول 22 سبتمبر.

 

وباستخدام هذه المعلومات، ستقرر اللجنة بعد ذلك كيفية تعديل قوانين حماية الذئاب “لإدخال المزيد من المرونة عند الضرورة”.

- تحذيرات رئيسة الاتحاد الأوروبي
– تحذيرات رئيسة الاتحاد الأوروبي

اقرأ أيضاً:

)) روسيا تدمر 4 زوارق عسكرية أوكرانية في البحر الأسود.. وبيان يكشف التفاصيل 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى