اخبار العالم

صحيفة أمريكية تتحدث عن “اختراق صيني” كبير لقواعد عسكرية ومواقع “حساسة”

نشرت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية معلومات “خطيرة” كشفت عن اختراق صيني لقواعد عسكرية أمريكية ومناطق “حساسة” أكثر من 100 مرة في السنوات القليلة الماضية.

 

اختراق صيني لقواعد أمريكية

 

وقالت الصحيفة إن مواطنين صينين يتظاهرون أحياناً بأنهم سياح دخلوا إلى قواعد عسكرية أمريكية ومواقع حساسة أخرى في الولايات المتحدة ما يصل إلى 100 مرة في السنوات الأخيرة، وفقا لمسؤولين أمريكيين وصفوا هذه الوقائع بأنها “تجسس محتمل”.

 

وأوضحت الصحيفة أن وزارة الدفاع الأمريكية ومكتب التحقيقات الفيدرالي ووكالات أخرى أجرت مراجعة العام الماضي لمحاولة الحد من هذه الحوادث، التي تشمل أشخاصًا أطلق عليهم المسؤولون لقب “محطمي البوابات”، بسبب محاولاتهم، سواء عن طريق الصدفة أو عن عمد، الوصول إلى القواعد العسكرية الأمريكية والمنشآت الأخرى من دون الحصول على إذن مناسب.

 

ويعتقد المسؤولون أن هذه الحوادث “تهدف إلى اختبار الممارسات الأمنية في المنشآت العسكرية الأمريكية والمواقع الحساسة الأخرى”، ويقولون إن الأفراد هم عادة “مواطنون صينيون يُطلب منهم إبلاغ حكومة بلادهم” بما يرونه.

 

وقال المتحدث باسم السفارة الصينية في واشنطن ليو بينغيو لـ”وول ستريت جورنال”: “الادعاءات ذات الصلة محض افتراءات سيئة النية. نحث المسؤولين الأمريكيين المعنيين على التخلي عن عقلية الحرب الباردة، ووقف الاتهامات التي لا أساس لها، وفعل المزيد للمساعدة على تعزيز الثقة المتبادلة بين البلدين والصداقة بين الشعبين”.

 

وتتصاعد التوترات بين الولايات المتحدة والصين، لا سيما بعد أن حلق بالون صيني فوق الولايات المتحدة في وقت سابق من هذا العام حاملا ما قال المسؤولون إنها معدات مراقبة، حيث تعتبر الولايات المتحدة أن الصين بدأت تتبع وسائل غير تقليدية للتجسس.

 

صحيفة أمريكية تتحدث عن "اختراق صيني" كبير لقواعد عسكرية ومواقع "حساسة"
صحيفة أمريكية تتحدث عن “اختراق صيني” كبير لقواعد عسكرية ومواقع “حساسة”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى