أخبار العالم

منظمة دولية تحدد الطريق البري الأكثر خطورة في العالم للمهاجرين

كشفت وكالة الهجرة التابعة للأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، عن الطريق البري الأكثر خطورة في العالم للمهاجرين، إذ قالت: إن “الحدود بين المكسيك والولايات المتحدة كانت أخطر طريق بري في العالم بالنسبة للمهاجرين في عام 2022، مع وفاة أو فقد ما يقرب من 700 شخص.

– الطريق البري الأكثر خطورة في العالم للمهاجرين

وفي بيان لها، قالت المنظمة الدولية للهجرة: “وثقت المنظمة الدولية للهجرة 686 حالة وفاة واختفاء للمهاجرين على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك في عام 2022، مما يجعله الطريق البري الأكثر دموية للمهاجرين في جميع أنحاء العالم على الإطلاق”.

وأضافت: “يمثل هذا الرقم ما يقرب من نصف حالات وفاة واختفاء المهاجرين البالغ عددها 1457 حالة والتي تم تسجيلها في جميع أنحاء الأمريكتين في عام 2022، وهو العام الأكثر دموية على الإطلاق منذ بدء مشروع المهاجرين المفقودين (MMP) التابع للمنظمة الدولية للهجرة في عام 2014”.

وكان ما يقرب من نصف الوفيات (307) على الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك مرتبطة بالعبور الخطير لصحاري سونوران وتشيهواهوان، وهو عدد أكبر بكثير من المناطق الصحراوية الأخرى التي تنتشر فيها الهجرة غير النظامية.

وأوضحت المنظمة أن ما لا يقل عن 212 شخصا لقوا حتفهم في الصحراء الكبرى في عام 2022، لكن الطبيعة النائية لهذه المناطق تعني أن البيانات من المحتمل أن تكون غير كاملة.

منظمة دولية تحدد الطريق البري الأكثر خطورة في العالم للمهاجرين
منظمة دولية تحدد الطريق البري الأكثر خطورة في العالم للمهاجرين

اقرأ أيضا:

)) مرض “خطير للغاية” يهدد المهاجرين على بارجة بريطانية يدفع السلطات للتحرك 

)) شاهد: سعودي يدخل كهف في سلطنة عمان ويتفاجأ بسماع صوت غامض

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى