اخبار العالم العربي

الرئيس التونسي يثير جدلاً بحديثه عن سبب تسمية الإعصار دانيال ورد “صاعق” من البرادعي (فيديو)

أثار الرئيس التونسي قيس سعيد، أمس الثلاثاء، جدلاً واسعًا بعد حديثه عن أسباب تسمية الإعصار دانيال الذي ضرب ليبيا بهذا الاسم.

 

الرئيس التونسي يثير الجدل

 

وقال سعيد، في مقطع فيديو بثته صفحة الرئاسة التونسية على مواقع التواصل الاجتماعي، “ألم يتساءلوا أو يكلفوا أنفسهم عناء التساؤل عن التسمية دانيال؟”.

 

وأضاف “دانيال هو نبي عبري، وقد تم الاختيار بطبيعة الحال من قبل الجهات التي تختار الأسماء، وهذا الإعصار تمت تسميته باسم دانيال ويرددونه.. ألم يتساءل أحد لماذا تمت تسميته بدانيال؟”.

 

وتابع “لأن الحركة الصهيونية تغلغلت.. وتم تقريبا ضرب العقل والتفكير”.

 

وقد تسبب إعصار البحر الأبيض المتوسط “دانيال” في فيضانات مدمرة في ليبيا، تسببت في مقتل وإصابة آلاف بالإضافة إلى كثير من المفقودين، وألحقت دمارا كبيرا بالمنازل والممتلكات والمنشآت في مدن ساحلية شرقي البلاد.

 

رد البرادعي

 

من جانبه انتقد نائب الرئيس المصري الأسبق، محمد البرادعي، تصريحات الرئيس التونسي حول سبب تسمية “الإعصار دانيال”.

 


وكتب البرادعي، في حسابه عبر منصة إكس (تويتر سابقًا)، الثلاثاء: “شئ مخجل أن لا يكلف رئيس دولة عربية نفسه أو مساعديه بالبحث قليلا قبل أن يتكلم”.

 

وأضاف: راجع يا سيدي دور منظمة الأرصاد الجوية العالمية فى تسمية العواصف الجوية وأسباب وكيفية التسمية”.

 

يطلق خبراء الأرصاد الجوية – والجمهور العام – أسماء الأشخاص على العواصف للمساعدة في تتبعها وسهولة توجيه العامة إلى أخذ الاحتياطات. وقد يتم تغيير أسماء العواصف، لا سيما حال كانت تداعياتها مميتة.

 

وهناك ست قوائم أبجدية لأسماء أعاصير المحيط الأطلسي، تحتفظ بها المنظمة العالمية للأرصاد الجوية، ويتم تدويرها كل ست سنوات. وتوجد نفس القوائم الست لأعاصير المحيط الهادىء. وهو ما يعني أن أسماء قوائم عام 2023 سيتم استخدامها مجددًا في عام 2029.

 

الرئيس التونسي يثير جدلاً بحديثه عن سبب تسمية الإعصار دانيال ورد "صاعق" من البرادعي (فيديو)
الرئيس التونسي يثير جدلاً بحديثه عن سبب تسمية الإعصار دانيال ورد “صاعق” من البرادعي (فيديو)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى