اخبار العالم

تقرير أمريكي يتحدث عن ضربة أوكرانية نفذتها قوات خاصة بدولة عربية

أثارت معلومات نقلتها وسائل إعلام غربية، “مفاجأة” تتحدث عن ضربة أوكرانية لحلفاء مرتزقة فاغنر في دولة عربية، قد تكون الأولى من نوعها منذ بدء الصراع في أوكرانيا.

 

ضربة أوكرانية بدولة عربية

 

وذكر تقرير لشبكة “سي إن إن” الأمريكية، أنه من المحتمل أن تكون أوكرانيا قد استهدفت مواقع لقوات الدعم السريع في السودان، حيث يشتبه أنها تلقت دعماً من مجموعة “فاغنر” العسكرية الروسية، في صراعها الذي تخوضه مع الجيش السوداني منذ أبريل الماضي.

 

وأوضحت الشبكة أن “القوات الخاصة الأوكرانية على الأرجح نفذت هجمات بطائرات مسيّرة، مستهدفة عناصر مدعومة من فاغنر قرب العاصمة السودانية”، مما يشير إلى توسع نطاق الحرب الأوكرانية.

 

ونقلت عن مصدر عسكري أوكراني، قوله إن “العملية لا يبدو أنها من صنيعة الجيش السوداني”، مشيرًا إلى أن “القوات الخاصة الأوكرانية على الأرجح هي المسؤولة عن الهجمات (التي استهدفت الدعم السريع بالمسيرات)”.

 

وأوضحت “سي إن إن”، أنها لم تتمكن من التأكد بشكل مستقل من وقوف أوكرانيا وراء الهجوم، لكن مقاطع فيديو للهجوم كشفت عن تشابه مع الهجمات التي تنفذها الطائرات الأوكرانية بدون طيار.

 

ولم تعلن أوكرانيا مسؤوليتها عن تنفيذ هجمات في السودان. ونقلت “سي إن إن” عن مسؤول عسكري سوداني بارز، قوله إنه “لا علم له بتنفيذ أوكرانيا لعملية عسكرية في السودان”، مشيرًا إلى أنه “يعتقد أن مثل هذه الأخبار غير صحيحة”.

 

فيما أوضح التقرير أن العديد من المسؤولين الأميركيين “ليسوا على علم” بالضربات المزعومة، بل وأبدوا دهشتهم من فكرة وجود ضربات للقوات الأوكرانية في السودان.

 

ومنذ 15 أبريل الماضي، حصد النزاع بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع “زهاء 7500” قتيل، وفق ما أفادت منظمة “أكليد” غير الحكومية التي ترجح، كما غيرها من المصادر الطبية والميدانية، أن تكون الحصيلة الفعلية أعلى من ذلك.

 

تقرير أمريكي يتحدث عن ضربة أوكرانية نفذتها قوات خاصة بدولة عربية
تقرير أمريكي يتحدث عن ضربة أوكرانية نفذتها قوات خاصة بدولة عربية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى