أخبار العالم

بعد رفضه لأشهر.. أردوغان يوقع على بروتوكول انضمام السويد لـ “الناتو”

وقع الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان على بروتوكول انضمام السويد إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو)، حسب ما أعلنت الرئاسة التركية في بيان. 

وذكرت الرئاسة عبر موقع التواصل “أكس”، الاثنين، أن بعد التوقيع تمت إحالة البروتوكول إلى البرلمان من أجل التصويت عليه.

ويحظى الحزب الحاكم في تركيا (العدالة والتنمية) بالأغلبية البرلمانية مع حليفه حزب “الحركة القومية”، ولا يعرف ما إذا كان بروتوكول الانضمام سيتم تمريره في الجلسة المقبلة للبرلمان.

وكانت أنقرة رفضت التصديق على عضوية السويد في حلف شمال الأطلسي لعدة أشهر، متهمة ستوكهولم بعدم القيام بما يلزم ضد الأشخاص الذين تعتبرهم تركيا إرهابيين، ومعظمهم من أعضاء “حزب العمال الكردستاني” المحظور.

وفي شهر أغسطس الماضي قال أردوغان إنه لا يمكنه المصادقة على انضمام السويد بحلف شمال الأطلسي (ناتو)، طالما أن البرلمان التركي لم يصدر قرارا بالموافقة على ذلك.

وألمح حينها إلى ملف مقاتلات أف 16 مع الولايات المتحدة الأمريكية، وربطها بمصادقة تركيا أولا على عضوية السويد بحلف الناتو، وفق وكالة “الأناضول”.

وأضاف: “هذا النهج يشعرنا بالأسف على نحو كبير، فنحن أيضا لدينا ما نجيب به عندما يطرحون علينا هذا الشأن، حيث إنكم (الأمريكيون) تتذرعون بالكونغرس في كل شيء، وأنا أيضا لدي الكونغرس المتمثل بتركيا باسم مجلس الأمة التركي الكبير (البرلمان)، فلا يمكنني المصادقة (على عضوية السويد بالناتو) طالما أن البرلمان التركي لم يصدر قرار بالموافقة على ذلك”.

وتابع: “لست في موقع يسمح لي باتخاذ قرار كهذا بنفسي، فيجب أن يمرر أولا من البرلمان التركي، ويجب كذلك على السويد الإيفاء بالتزاماتها، وإذا لم تف بتلك الالتزامات ينبغي عليّ انتظار ما سيصدر عن البرلمان التركي”.

وكانت السويد وفنلندا قد تقدمتا بعد الغزو الروسي لأوكرانيا بطلب للحصول على عضوية حلف شمال الأطلسي العام الماضي، متخليتين عن سياسات عدم الانحياز العسكري التي استمرت طوال عقود من الحرب الباردة.

وبينما نالت فنلندا الموافقة على الانضمام للحلف في أبريل الماضي، واجه طلب السويد رفضا حتى الآن من تركيا والمجر.

بعد رفضه لأشهر.. أردوغان يوقع على بروتوكول انضمام السويد لـ "الناتو"
بعد رفضه لأشهر.. أردوغان يوقع على بروتوكول انضمام السويد لـ “الناتو”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى