أخبار العالم

“روبوتات قاتلة”.. البنتاغون يخطط للسماح بأسلحة تعمل بالذكاء الاصطناعي وتحدد من سيُقتَل بالمعركة

أفادت تقارير أن البنتاغون يسعى للسماح لأسلحة الذكاء الاصطناعي باتخاذ القرارات بشكل مستقل في ساحة المعركة، حسبما ذكر موقع Business Insider نقلاً عن تقرير لصحيفة نيويورك تايمز.

 

البنتاغون يسمح بأسلحة تعمل بالذكاء الاصطناعي

 

ويقول التقرير: يمكن للأسلحة الفتاكة اكتشاف هدفها تلقائيًا واتخاذ قرارات مستقلة لمهاجمته. وتحدث تقرير صحيفة نيويورك تايمز أيضًا عن طائرات بدون طيار يتم التحكم فيها بواسطة الذكاء الاصطناعي والتي يمكن أن تعمل على أساس تلقائي. 

 

وتفيد التقارير أن الدول التي تتسابق لتحقيق هذه الأعجوبة الدفاعية تشمل الولايات المتحدة والصين وإسرائيل.

 

وعلى الرغم من الضغوط الدولية والحكومات التي تضغط على الأمم المتحدة للحد من استخدام الأسلحة ذاتية التشغيل، فإن دولًا مثل أستراليا وروسيا والولايات المتحدة وإسرائيل تفضل قرارًا غير ملزم، حسبما ذكرت صحيفة نيويورك تايمز. 

 

ومن الجدير بالذكر أن الولايات المتحدة هي في مقدمة السباق لتطوير ما أسماه التقرير “الروبوتات القاتلة“.

 

ووصف ألكسندر كمينت، كبير مفاوضي النمسا بشأن هذه القضية، الأمر بأنه نقطة انعطاف بالنسبة للإنسانية، وقال لصحيفة نيويورك تايمز: “ما هو دور البشر في استخدام القوة؟ إنها قضية أمنية أساسية للغاية، ومسألة قانونية، ومسألة أخلاقية”. مشكلة.”

 

بينما صرحت نائبة وزير الدفاع الأمريكي كاثلين هيكس في خطاب ألقته في أغسطس/آب بأن الولايات المتحدة ستكون قادرة على مواجهة التفوق العددي الذي يتمتع به الجيش الصيني من حيث القوات والأسلحة من خلال استخدام تقنيات مثل أسراب الطائرات بدون طيار التي يتم التحكم فيها بواسطة الذكاء الاصطناعي.

 

ونقلت رويترز عن كاهلين قولها: “سنواجه الجيش الصيني بكتلة خاصة بنا، لكن سيكون من الصعب التخطيط لقوتنا، وسيكون من الصعب ضربها، ومن الصعب التغلب عليها”.

 

وتحذر جهات عديدة من فقدان السيطرة على أي أسلحة أو روبوتات تعمل بالذكاء الاصطناعي، ما قد يهدد البشرية جمعاء.

 

"روبوتات قاتلة".. البنتاغون يخطط للسماح بأسلحة تعمل بالذكاء الاصطناعي وتحدد من سيُقتَل بالمعركة
“روبوتات قاتلة”.. البنتاغون يخطط للسماح بأسلحة تعمل بالذكاء الاصطناعي وتحدد من سيُقتَل بالمعركة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى