أخبار العالم

سائق أوكراني سلّم زملاءه للروس وأنزل جنوداً بحقل ألغام!

في موقف شديد الغرابة والكوميديا، تسبب سائق مدرعة أوكراني مخمور في نقل جنود لقاعدة روسية بالخطأ ما أدى لوقوعهم في قبضة الأسر.

وقال عسكري أوكراني أسير يدعى ألكسندر غرياديل، إنه وقع في قبضة القوات الروسية بعد أن قام سائق مدرعة ثمل بنقله عن طريق الخطأ مع مجموعة من الجنود الأوكرانيين إلى موقع روسي.

وأضاف الأسير: “تم نقلنا إلى مواقع في منطقة نوفومايورسكي في 10 سبتمبر حوالي الساعة 12 ليلا. كانت مهمتنا هي التمركز في الخندق والدفاع عنه ومنع العسكريين الروس من الوصول إليه. جلسنا هناك في الليل والنهار. في فترة ما بعد الظهر، وصلت عربة مدرعة ونقلنا إليها أحد القتلى وبعض الجرحى، وجلسنا بانتظار الوصول إلى نقطة التمركز الدائم، لكن سائقنا كان مخمورا. قال إنه ضل الطريق وأوصلنا مباشرة إلى قبضة العسكريين الروس”.

“أنزل جنوداً بحقل ألغام”

كما أضاف الأسير الذي أوقعه حظه العاثر مع السائق المخمور “قبل بضعة أيام، قام نفس السائق بإحضار مجموعة من عناصر الاقتحام وأنزلهم في حقل ألغام. وبعد النزول من عربة المشاة القتالية، قتل خمسة عسكريين أوكرانيين دفعة واحدة”.

مفاوضات حول صفقة تبادل

في الأثناء، أفادت وسائل إعلام غربية بأن هناك مفاوضات جادة لصفقة تبادل أسرى قريبا بين موسكو وكييف.

إلا أن المفوض الأوكراني لحقوق الإنسان اتهم روسيا بعرقلة أي عملية لتبادل أسرى الحرب بين البلدين.

وقال دميترو لوبينيتس على تليغرام: “لا تتم عمليات تبادل الأسرى لأن روسيا لا تريدها”.

وأضاف: “كل المبادرات والتدابير التي اتخذتها أوكرانيا لإعادة جنودها من الأسر قوبلت بإحجام روسي عن إعادة حتى مواطنيها”.

يشار إلى أن موسكو وكييف نفذتا عمليات تبادل الأسرى خلال الهجوم الروسي على أوكرانيا المستمر منذ 21 شهرًا، لكن تلك العمليات علِّقت في النصف الأخير من هذا العام.

سائق أوكراني سلّم زملائه للروس وأنزل جنوداً بحقل ألغام!
سائق أوكراني سلّم زملائه للروس وأنزل جنوداً بحقل ألغام!

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى