رؤساء وقادة

بعد نجاته من محاولة “اغتيال”.. ماذا تعرف عن أفيخاي أدرعي وأصوله العربية؟

بعد أن أفادت وسائل إعلام عبرية، مساء اليوم الأربعاء، بأن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي للإعلام العربي أفيخاي أدرعي، قد تعرض لمحاولة اغتيال، سلطت الأضواء مجدداً على شخصيته المشهورة في العالم العربي.

من هو أفيخاي أدرعي؟

ولد في العام 1982 في حيفا، جده وجدته من ناحية أمه من أصول عراقية، ولديه أصول سورية وتركية أيضاً.

تخرج من ثانوية “هاريئالي” في حيفا بتخصصات في اللغة العربية والكمبيوتر، وفقاً لوسائل إعلام عبرية.

انضم لصفوف الخدمة العسكرية الإجبارية في الجيش الإسرائيلي في العام 2001، وخدم في وحدة 8200 للاستخبارات والتقصي الإلكتروني في شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية.

في العام 2005 ترأس قسم الإعلام العربي، وأصبح المتحدث بلسان الجيش الإسرائيلي للإعلام العربي، وهو ثاني من تقلد هذا المنصب في إسرائيل، بعد إقامة هذه الشعبة عام 2000.

ظهر أدرعي عبر قنوات عربية لتمثيل الجيش الإسرائيلي وتبرير عملياته العسكرية، في أكثر من مناسبة، وأهمها حرب لبنان 2006، عملية الرصاص المصبوب 2008-2009، عملية عامود السحاب 2012، وعملية الجرف الصامد عام 2014.

شهرته في العالم العربي

تعود شهرة أدرعي في العالم العربي لنشاطه باللغة العربية عبر شبكات التواصل الاجتماعي، حيث يواظب على التعليق على الكثير من الأحداث العربية العسكرية منها والسياسية والفنية… إلخ.

اشتهر بانخراطه في العديد من المواجهات والتراشق الكلامي باللغة العربية مع متابعين وشخصيات من العالم العربي من خلال شبكات التواصل الاجتماعي.

تهديدات

في العام 2013 تم وضع بيته تحت الحراسة الأمنية، بعد أن رصد موقع صحيفة يديعوت أحرونوت عبارات تهديد له في صفحة حركة حماس على تطبيق فيسبوك في أعقاب تبريراته للعمليات العسكرية الإسرائيلية في غزة.

وفي تموز 2014، دعا العديد من مستخدمي موقع تويتر “إكس حالياً” إلى حملة لمقاطعة حساب أفيخاي أدرعي، كردّ فعل على العملية التي تشنّها إسرائيل على غزة.

وفي نفس الشهر، نجح ناشطون فلسطينيون باختراق حسابه على الشبكة الاجتماعية.

ومساء اليوم الأربعاء، أفادت وسائل إعلام إسرائيلية، بأن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي باللغة العربية أفيخاي أدرعي، قد تعرض لمحاولة طعن قبل شهر.

وأوضحت أن الأسير الفلسطيني أحمد زيدات، من مدينة الخليل، الذي قام بعملية الدهس في رعنانا قبل شهر، كان ينوي اغتيال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي باللغة العربية، والذي كان يتواجد في مطعم مجاور.

أفيخاي أدرعي
بعد نجاته من محاولة “اغتيال”.. ماذا تعرف عن أفيخاي أدرعي وأصوله العربية؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى