أخبار العالم العربيموجز الاخبار

بعد رأس الحكمة.. حديث عن مشروع سعودي على البحر الأحمر

كشفت وسائل إعلام مصرية عن مشروع استثماري جديد بصدد أن تطرحه الحكومة المصرية، بعد مشروع رأس الحكمة الذي اتفقت عليه مصر والإمارات.

 

ونقلت وسائل إعلام مصرية أن مشروع استثمار منطقة رأس الحكمة ليس سوى بداية لسلسلة مشاريع ستطرحها الحكومة المصرية أمام الاستثمارات الأجنبية، بهدف تحسين الاقتصاد المصري.

 

وذكرت التقارير أن هناك مشروع قريب سيعلن عنه على البحر الأحمر يتوقع أن تحصل عليه شركات سعودية.

 

وأوضحت التقارير المصرية أن طريقة دفع أموال صفقة رأس الحكمة تُظهر مدى المساندة الإماراتية الكبيرة لمصر، حيث سيتم دفع 24 مليار دولار نقدًا.

 

وأعلنت مصر الجمعة، رسمياً، توقيع عقد استثمار مدينة رأس الحكمة الساحلية شمال البلاد من الإمارات مقابل 35 مليار دولار، تدفع على مدار الشهرين المقبلين.

 

وقال رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي في مؤتمر صحفي إن الاتفاق المبرم مع شركة القابضة  (إيه.دي.كيو)، أصغر صناديق الاستثمار السيادية الثلاثة الرئيسية في أبوظبي، يهدف إلى تطوير شبه جزيرة رأس الحكمة، وقد يدر في النهاية ما يصل إلى 150 مليار دولار.

 

وأوضح أن المشروع سيتضمن استثمارا أجنبيا مباشرا بقيمة 35 مليار دولار تدخل الدولة خلال شهرين، منها الدفعة الأولى 15 مليار دولار، والثانية 20 مليار دولار، وسيكون للدولة المصرية 35 بالمئة؜ من أرباح المشروع.

 

وقفزت السندات السيادية المصرية المقومة بالدولار اليوم الجمعة قبيل الإعلان عن الاتفاق، وواصلت تقدمها حتى بعد ظهر اليوم.

 

وتقع رأس الحكمة على بعد نحو 200 كيلومتر غربي الإسكندرية في منطقة منتجعات سياحية راقية وشواطئ تشتهر بالرمال البيضاء يقصدها الأثرياء المصريون خلال أشهر الصيف.

بعد رأس الحكمة.. حديث عن مشروع سعودي على البحر الأحمر
بعد رأس الحكمة.. حديث عن مشروع سعودي على البحر الأحمر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى