منوع

منطقة بكندا تفرض حالة الطوارئ قبل حدث فلكي نادر بعد أيام قليلة

أعلنت منطقة نياغرا في كندا عن حالة طوارئ استباقية تحسبًا لكسوف شمسي كلي نادر متوقع في 8 أبريل، والذي من المنتظر أن يجذب أعدادًا غفيرة إلى منطقة الشلالات الشهيرة.

 

وصرحت المنطقة بكندا في بيان بأن الحاكم جيم برادلي قد أعلن الطوارئ “كإجراء احترازي مشدد”.

 

وأوضح بيان صادر عن منطقة نياغرا أن “إعلان الطوارئ يقوي من قدرة المنطقة على حماية صحة وسلامة السكان والزوار، وكذلك البنية التحتية الأساسية من أي طارئ محتمل”.

 

الكسوف، الذي سيعبر فوق الشلالات الرائعة على الحدود بين كندا والولايات المتحدة، يشهد إقبالًا كبيرًا على الحجوزات الفندقية والإقامات المتاحة للإيجار استعدادًا لمشاهدة هذا الحدث الطبيعي المذهل.

 

وتوقع جيم ديوداتي، حاكم مدينة نياغرا فولز بمقاطعة أونتاريو، أن يشهد الجانب الكندي من الشلالات “أكبر تجمع جماهيري على الإطلاق” لمتابعة الكسوف.

 

وقدر ديوداتي أن يصل عدد الحضور إلى مليون شخص، مقارنة بـ14 مليون زائر يأتون إلى المنطقة سنويًا.

 

كما ستجري المنطقة تعديلات على بعض البرامج والخدمات وستغلق مرافق معينة لتخفيف الازدحام المروري في يوم الكسوف.

 

منطقة بكندا تفرض حالة الطوارئ قبل حدث فلكي نادر بعد أيام قليلة
منطقة بكندا تفرض حالة الطوارئ قبل حدث فلكي نادر بعد أيام قليلة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى