اخبار العالم

كوريا الشمالية تختبر صواريخ ضخمة لأول مرة ورسائل عسكرية “صارمة”

أجرت كوريا الشمالية تجارب على “رأس حربي ضخم” مصمم ليُحمّل على صواريخ كروز استراتيجية، حسبما أفادت وسائل الإعلام الرسمية يوم السبت. 

 

كما أطلقت كوريا الشمالية نوعًا جديدًا من الصواريخ المضادة للطائرات.

 

وفقًا لوكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية، فإن “إدارة الصواريخ في جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية قد نفذت اختبار قدرة لرأس حربي ضخم مُعد لصاروخ كروز الاستراتيجي ‘هواسال-1 را-3′”.

 

وأشارت الوكالة إلى أن بيونغ يانغ قامت أيضًا بتجربة إطلاق صاروخ “بْيولجي-1-2” المضاد للطائرات من نوع جديد فوق البحر الغربي لكوريا بعد ظهر يوم الجمعة. وذكرت أن الاختبار حقق “هدفًا محددًا” دون تقديم تفاصيل إضافية. 

 

وأفادت الوكالة بأن كلا الاختبارين يُعتبران جزءًا من “الأنشطة الروتينية للإدارة ومعاهد علوم الدفاع التابعة لها”.

 

وأكدت أن هذه التجارب العسكرية “لا ترتبط بالأوضاع الجيوسياسية المحيطة” بالبلاد، دون تقديم معلومات إضافية.

 

في وقت سابق من شهر أبريل، أعلنت كوريا الشمالية أنها اختبرت صاروخًا فرط صوتي جديدًا متوسط إلى طويل المدى يعمل بالوقود الصلب، وعرضت وسائل الإعلام الرسمية فيديو لعملية الإطلاق التي تمت بحضور الزعيم كيم جونغ أون.

 

تخضع بيونغ يانغ لعقوبات دولية منذ تجربتها النووية الثانية في عام 2009، لكنها استمرت في تطوير برامجها النووية والأسلحة.

 

وفي هذا العام، صرحت كوريا الشمالية، المسلحة نوويًا، بأن كوريا الجنوبية هي “العدو الأول” لها، وأعلنت عن تخليها عن الوكالات المعنية بإعادة التوحيد والتواصل، وهددت بالحرب في حالة أي انتهاك لأراضيها.

 

كوريا الشمالية تختبر صواريخ ضخمة لأول مرة ورسائل عسكرية "صارمة"
كوريا الشمالية تختبر صواريخ ضخمة لأول مرة ورسائل عسكرية “صارمة”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى