اخبار العالم

الرئيس البيلاروسي يكشف اسم الدولة التي ستتلقى أوّل ضربة من الناتو حال اصطدامه مع روسيا

بعدما أعلنت مينسك نشر أسلحة نووية روسية على أراضيها، أكد الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو، اليوم الخميس، أنّ حلف الناتو في حال اصطدامه مع روسيا، سيوجه الضربة الأولى لبلاده.

الرئيس البيلاروسي يهدد

وقال خلال كلمة ألقاها أمام مجلس الشعب لعموم بيلاروسيا، إن بلاده لديها “معلومات وبيانات دقيقة حول عدد الأسلحة النووية الأمريكية في أوروبا”.

وأضاف: “تذكروا. لقد استمروا في إلقاء اللوم علينا بسبب نشرنا أسلحة نووية على أراضي بيلاروس، لذلك سيتم ضربنا أوّلاً إذا نشب صدام”.

كما أكد أنّ بيلاروسيا لديها معلومات وبيانات دقيقة حول عدد الأسلحة النووية الأمريكية في أوروبا.

وأردف: “في القواعد الجوية بأوروبا أكثر من 200 ذخيرة من الصواريخ والقنابل، لقد أحصيناها قطعة بقطعة”.

وكانت موسكو قد وقعت مع مينسك اتفاقية تسمح بنشر أسلحة نووية تكتيكية روسية على الأراضي البيلاروسية التي تعد الحليف الأبرز لها.

وبالرغم من اقتصار الاتفاق على نشر أسلحة نووية تكتيكية، إلا أن الرئيـس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو ألمح، في مارس من العام الماضي، إلى احتمالية استقبال أسلحة نووية استراتيجية من روسيا، زاعماً أن الدول الغربية تتأهب لاجتياح بلاده وتدميرها، ولكنه أعلن اليوم فعلاً نشر أسلحة نووية روسية على أراضيه.

الرئيس البيلاروسي
الرئيس البيلاروسي يكشف اسم الدولة التي ستتلقى أوّل ضربة من الناتو حال اصطدامه مع روسيا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى