اخبار سوريااخبار 24 ساعة

تحرير الشام تستخدم القوة ضد محتجين مناهضين لها.. مصدر عسكري يوضح لـ ستيب ماذا حدث في إدلب

اعتدت عناصر أمنية تابعة لـ هيئة تحرير الشام، اليوم الثلاثاء، على المحتجين في خيمة الاعتصام المطالبة بالمعتقلين في سجونها.

هيئة تحرير الشام تعتدي على محتجين

وبحسب ما نقله مراسلنا عن مصدر عسكري فضل عدم الكشف عن اسمه لأسبابٍ أمنية، فإن تحرير الشـام جلبت أكثر من 1000 عنصر لمدينة إدلب بهدف فض التظاهرات المناهضة لها.

وأضاف المصدر العسكري: “منحت تحرير الشـام جهاز الأمن العام التابع لها الموافقة على استخدام القوة لتفريق المتظاهرين حتى مع إطلاق الرصاص في الهواء”.

وتابع: “تحرير الشـام اعتقلت العشرات من المتظاهرين وقامت بنقلهم لمكان مجهول وقامت بنشر عشرات الحواجز العسكرية في شوارع إدلب وسط استنفار كبير لقواتها في المنطقة”.

وخرجت مظاهرة أمام المحكمة العسكرية في مدينة إدلب، للمطالبة بالإفراج عن المعتقلين، تطورت إلى إقامة خيمة اعتصام.

أيضاً، قال مراسلنا إن مظاهرات داعمة لمدينة إدلب خرجت، الثلاثاء، في منطقة كفرتخاريم غربي المحافظة، وفي أكثر من 5 نقاط بالمخيمات على الحدود السورية التركية شمال سوريا.

وأكّد المتظاهرون على استمرار الحراك حتى إسقاط قائد هيئة تحرير الشام أبو محمد الجولاني وحل جهاز الأمن العام التابع للهيئة، وفقاً لمراسل وكالة ستيب الإخبارية.

وأفضت الاحتجاجات الشعبية الأخيرة ضد تحرير الشام في إدلب، لتشكيل قوة ضغط على قيادة الهيئة لتخفيف حالة الاحتقان، لاسيما من قبل ذوي المعتقلين الذين نزلوا لساحات الاحتجاج ورفعوا صور أبنائهم المغيبين في سجونها.

تحرير الشام
تحرير الشام تستخدم القوة ضد محتجين مناهضين لها.. مصدر عسكري يوضح لـ ستيب ماذا حدث في إدلب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى