اخبار العالم

مسؤول إيراني سابق يتهم الولايات المتحدة بالتسبب في حادثة تحطم طائرة رئيسي (فيديو)

علق وزير الخارجية الإيراني السابق، محمد جواد ظريف، اليوم الاثنين، على حادث تحطم طائرة الرئيس الإيراني ما أدى لمقتله وجميع مرافقيه.

 

واتهم وزير الخارجية الإيراني السابق، الولايات المتحدة الأمريكية، المسؤولية عن مأساة تحطم مروحية رئيسي من خلال منعها بيع الطائرات وقطع غيارها لإيران.

وقال جواد خلال مداخلة تلفزيونية إن “أحد الجناة الرئيسيين في حادث تحطم مروحية الرئيس الإيراني هو الولايات المتحدة الأمريكية، التي حظرت بيع الطائرات وقطعها إلى إيران على الرغم من أمر محكمة العدل الدولية، ولم تسمح لإيران باستخدام منشآتها للطيران الجيد”.

 

تجدر الإشارة إلى أن المروحية التي كانت تقل الرئيس الإيراني والتي تحطمت في شمال غربي إيران كانت أمريكية من طراز Bell 212.

 

وهي مروحية أنتجت في 1968 بالولايات المتحدة، من صناعة شركة بيل للمروحيات، وهي ثنائية المحرك وكذلك ثنائية الشفرة تتميز بوجود مقعد واحد للطيار و14 مسافر وحجمها الداخلي يصل إلى 6.23 متر مكعب، وأقصى حمولة لهذه الطائرة هي 2268 كيلوجرام.

 

وفي وقت سابق، من صباح اليوم الاثنين، أعلنت الرئاسة الإيرانية عن مقتل إبراهيم رئيسي وعبداللهيان والمسؤولين الآخرين خلال عودتهم من منطقة “خدا آفرين” على الحدود المشتركة مع أذربيجان في طريقهم إلى مدينة تبريز.

 

من جهته، أعلن المرشد الإيراني الحداد في إيران لمدة 5 أيام بعد مصرع الرئيس والوفد المرافق له في حادث تحطم المروحية في محافظة أذربيجان الشرقية.

مسؤول إيراني سابق يتهم الولايات المتحدة بالتسبب في حادثة تحطم طائرة رئيسي (فيديو)

اقرأ أيضاً.. تعيين مساعد عبد اللهيان وزيراً لخارجية إيران.. من هو علي باقري؟.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى