اخبار العالماخبار 24 ساعة

بعد ظهور نتائج التحقيق في تحطم طائرة رئيسي.. مسؤول إيراني يدلي بتصريحات مثيرة

بعدما أصدرت لجنة التحقيق الإيرانية في تحطم طائرة رئيسي نتائجها الأولية، أطل محافظ أذربيجان الشرقية السابق، بتصريحات جديدة أثارت الشكوك حول تلك النتائج.

شكوك حول نتائج تحطم طائرة رئيسي

وقال المحافظ والنائب السابق علي رضا بيجي في مقابلة مع موقع مرصد إيران، اليوم الجمعة، إن سقوط مروحية الرئيس فيه الكثير من الغموض.

وأضاف: “مما سمعته ولاحظته، ليس من الواضح بالنسبة لي لماذا قطعوا المسافة بين تبريز وسد قلعة سي، وهي مسافة قصيرة، بطائرة هليكوبتر”.

وتساءل: “لماذا لم تهبط المروحية في مطار بارس آباد الذي يبعد 20 إلى 25 دقيقة عن مكان افتتاح السد؟”.

وتابع: “لا أعرف لماذا قرروا قطع هذه المسافة بالمروحية، لاسيما أن الطقس لم يكن مستقراً، وبالتالي لم يكن من المجدي على الإطلاق السفر في هذا المسار بطائرة مروحية”.

جاءت هذه التصريحات بعدما أصدرت لجنة التحقيق في تحطم طائرة رئيسي، مساء أمس الخميس، تقريراً أولياً عن الحادث الذي أدى إلى مصرع الرئيس الإيراني مع وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان ومسؤولين آخرين.

وجاء في التقرير الأولي للجنة: “قد تم جمع جزء كبير من المعلومات في مختلف المجالات المتخصصة والتقنية والعامة التي يمكن أن تكون مرتبطة بالحادث”، وفقاً لوكالة تسنيم الإيرانية.

وأضاف التقرير: بعض الحالات تحتاج إلى مزيد من الوقت لإبداء الرأي القاطع فيها، وهي قيد التحقيق، وبعض الحالات يمكن الجزم بذكرها وهي:

– استمرت الطائرة المروحية بالفعل في المسار المخطط لها ولم تخرج عن مسار الرحلة المحدد.

– قبل حوالي دقيقة ونصف من وقوع حادث المروحية، تواصل قائد المروحية التي تعرضت للحادث مع المروحيتين الأخريين من مجموعة الطيران.

– لم يتم ملاحظة آثار الرصاص أو ما شابه ذلك في باقي مكونات المروحية المنكوبة.

– اشتعلت النيران في المروحية المحطمة بعد اصطدامها بالمنحدرات.

– نظراً لتعقيد المنطقة والضباب وانخفاض درجة الحرارة امتدت عملية الاستطلاع حتى الليل واستمرت طوال الليل، وفي صباح يوم الاثنين (الساعة 5 صباحاً) بمساعدة طائرات بدون طيار (إيرانية) تم تحديد الموقع الدقيق تم العثور على موقع الحادث.

– في محادثات برج المراقبة مع طاقم الرحلة لم يتم ملاحظة أي حالات مشبوهة.

وأردفت لجنة التحقيق: “لقد تم جمع جزء كبير من الوثائق والمستندات المتعلقة بحادث المروحية المذكور، ويحتاج الأمر إلى مزيد من الوقت لمراجعة بعض الأجزاء والوثائق، والتي ستعطى للاستماع والتعليق”.

وختمت تقريرها: “بعد العمل الفني والخبير لهذا الوطن النبيل والثوري، إيران ستصل، لذا يرجى عدم الالتفات إلى تعليقات غير الخبراء التي يتم نشرها بناء على تكهنات دون معرفة دقيقة بحقائق المشهد، أو أحياناً بتوجيه من وسائل إعلام أجنبية في الفضاء الافتراضي”.

طائرة رئيسي
بعد ظهور نتائج التحقيق في تحطم طائرة رئيسي.. مسؤول إيراني يدلي بتصريحات مثيرة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى