اخبار العالم

تجريد أردوغان من إحدى صلاحياته.. قرار منشور بالجريدة الرسمية يكشف التفاصيل

نشرت الجريدة الرسمية في تركيا اليوم الثلاثاء أن المحكمة الدستورية جرّدت رئيس البلاد من سلطة عزل محافظ البنك المركزي قبل انتهاء ولايته مما يمهد الطريق لاحتمال زيادة الاستقرار بعد سنوات من تغيير في السياسات.

 

وألغت المحكمة الدستورية مرسوما بقانون أصدره الرئيس التركي في 2018 وكان يجيز له تعيين وإقالة محافظ البنك المركزي ونوابه.

 

وقالت المحكمة إنه يجب تنظيم هذه المسألة بالقانون، وإن القرار سيدخل حيز التنفيذ في غضون 12 شهرا مما يتيح للبرلمان فرصة تمرير قانون خلال هذه الفترة.

 

وأقال أردوغان خمسة محافظين للبنك المركزي خلال السنوات الخمسة الماضية مما أتى على استقلالية المؤسسة وزرع مخاوف بشأن تعرضها لخلل وظيفي، وأدى إلى سياسة زيادة التدفقات النقدية التي أضعفت الليرة وزادت من التضخم.

 

وعين أردوغان في شباط (فبراير) المحافظ الحالي فاتح قره خان، الذي أبقى نظام التشديد النقدي الصارم الذي بدأ بتحول جذري في السياسة خلال حزيران (يونيو) من العام الماضي.

 

وتعاني تركيا من تدهور بالاقتصاد منذ أعوام، حيث تراجعت قيمة الليرة التركية لمستويات قياسية، رغم تأكيد أردوغان على عمله على تحسين الوضع الاقتصادي.

 

تجريد أردوغان من إحدى صلاحياته.. قرار منشور بالجريدة الرسمية يكشف التفاصيل
تجريد أردوغان من إحدى صلاحياته.. قرار منشور بالجريدة الرسمية يكشف التفاصيل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى