اخبار العالم العربي

الدفاع الروسية تكشف عن تحركات عسكرية إلى جانب الجيش المصري

أعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم السبت أن سفنًا حربية من أسطول المحيط الهادئ قد وصلت إلى ميناء الإسكندرية، استعدادًا للقيام بمناورات مشتركة مع البحرية المصرية لتعزيز القدرات على التنسيق والتعاون في العمليات العسكرية.

 

الدفاع الروسية تعلن عن مناورات مشتركة

وأوضحت الوزارة أن مجموعة من السفن الحربية الروسية، بما في ذلك الطراد الصاروخي “فارياج” والفرقاطة “مارشال شابوشنيكوف”، قد غادرت ميناء الإسكندرية للمشاركة في هذه التدريبات المشتركة مع القوات البحرية المصرية.

 

وأضافت أن الفرقاطة “القدير” ستمثل الجانب المصري في هذه التدريبات، التي ستجرى ضمن صيغة “باسيكس” – وهي تمرينات تهدف إلى تعزيز الاتصالات والتعاون بين القوات البحرية خلال الأزمات أو عمليات الإغاثة الإنسانية. وتشمل التدريبات تطوير عناصر المناورة المشتركة، وتدريبات على الاتصالات وإجراءات التفتيش.

 

وأشارت الوزارة إلى أن المشاركين سيتدربون على تشكيل مجموعات من السفن الحربية في مناطق محددة، بالإضافة إلى القيام بمناورات تكتيكية مشتركة في تشكيلات متنوعة، وتدريبات على الاتصالات، وتشغيل طائرات الهليكوبتر على متن السفن.

 

وذكرت أن هذه التدريبات المشتركة تعزز التعاون البحري بين روسيا ومصر، مما يعكس خطوة جديدة نحو تعزيز العلاقات الثنائية في المجال العسكري.

 

وكانت السفن الروسية قد رست في ميناء الإسكندرية في وقت سابق بالتزامن مع احتفالات “اليوم الوطني لروسيا”، حيث استفادت الأطقم الروسية من فترة راحة بعد رحلة طويلة.

 

كما أعلنت السفارة الروسية في القاهرة يوم الإثنين الماضي عن وصول السفينتين الحربيتين إلى ميناء الإسكندرية للمشاركة في هذه المناورات المشتركة.

 

الدفاع الروسية تكشف عن تحركات عسكرية إلى جانب الجيش المصري
الدفاع الروسية تكشف عن تحركات عسكرية إلى جانب الجيش المصري

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى