اخبار العالم العربي

الحرائق أصبحت “سلاح حرب” في السودان.. مدن احترقت بأكملها وسويت بالأرض

احترقت مئات البلدات والقرى في جميع أنحاء السودان وسويت بالأرض، ومن المرجح أن تكون الحرائق مفتعلة، حسبما قالت شبكة “إن بي سي نيوز” الأمريكية.

 

حرائق السودان

 

وذكرت الشبكة أن صور الأقمار الصناعية والتقارير تظهر حرائق مروعة التهمت مدناً بأكملها نتيجة للحرب الأهلية التي تدور رحاها في الدولة الواقعة في شمال شرق إفريقيا منذ أكثر من عام.

وأشارت الشبكة إلى أن القتال المستمر بين الجيش بقيادة عبد الفتاح البرهان، وقوات الدعم السريع بقيادة محمد حمدان دقلو “حميدتي” أدى إلى تدمير جزء كبير من البلاد، ومقتل الآلاف، وتشريد 10 ملايين شخص من منازلهم، مما خلق أكبر أزمة نزوح في العالم، وفقا لوكالة الهجرة التابعة للأمم المتحدة.
ومع استمرار الحرب، احترقت المنازل ومخيمات المساعدات بسبب الحرائق التي أشعلت عمداً، كما يقول الخبراء والمحللون.

السودان

 

بدوره، قال المحقق مارك سنوك، لشبكة إن بي سي نيوز يوم الاثنين: “عندما نرى تقارير عن قتال يتزامن مع مجموعات من الحرائق، فهذا يشير إلى أنه ربما يتم استخدام النار كسلاح حرب”.

وأضاف سنوك، الذي كان يتتبع مع زملائه الحرائق عبر الأقمار الصناعية في مركز مرونة المعلومات (CIR)، وهي منظمة غير ربحية مكرسة لفضح انتهاكات حقوق الإنسان، أن أكثر من 50 مدينة وقرية قد احترقت بشكل متكرر، مما يشير إلى “النية” والتهجير القسري المحتمل وجرائم الحرب.

قام سنوك وفريق الباحثين من مشروع “شهود السودان” التابع لـ CIR بتوثيق أكثر من 235 حريقًا اندلعت في البلدات والقرى في جميع أنحاء السودان منذ بداية الحرب في أبريل 2023، بالاعتماد جزئيًا على أقمار استشعار الحرارة التي طورتها وكالة ناسا لرصد حرائق الغابات في جميع أنحاء العالم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى