اخبار 24 ساعةاخبار العالم

مخطط أمريكي جديد ضد الحوثيين.. خفض قوات وتعديل المهمة

في الوقت الذي ما يزال فيه القصف الحوثي على سفن الشحن مستمر منذ أشهر طويلة، شهد الأسبوعان الماضيان أحداثاً مثيرة للملاحظة، كان أهمها قيام الحوثيين خلال أيام بقصف متعدد الأسلحة، استعملوا خلاله المسيرات والصواريخ والصواريخ البالستية البحرية، في حين عمد الأمريكيون والبريطانيون إلى توجيه ضربات واسعة للقدرات الحوثية مثل مراكز القيادة والسيطرة، ودمّروا محطات رادار.

– مخطط أمريكي جديد ضد الحوثيين

ووفقاً لـ “العربية.نت/الحدث.نت” فإن أكثر من مصدر في الإدارة الأمريكية، أكدوا أن التقييم الحالي للإدارة الأمريكية يقوم على أن لدى الولايات المتحدة قدرات ضخمة في المنطقة، وتملك إمكانيات تفوق إمكانيات الحوثيين بكثير، لكنها تجري عملية تقييم للعملية العسكرية، بالمقارنة مع ما أنجزته حتى الآن، وما يمكن أن تنجزه في المستقبل”.

وتشير هذه التصريحات الأمريكية إلى أمرين مهمين، الأول هو أن تلك المراجعة دورية، فالمؤسسات العسكرية الأمريكية تجري هذه المراجعات من حين إلى آخر، وعليها أن تعرض على الرئيس الأمريكي ما أنجزته وما يمكن أن تنجزه في المستقبل.

أما الأمر الثاني واللافت في هذه التصريحات الأمريكية، فإنها تدلّ على اتجاه لدى الأمريكيين، أقلّه على مستوى التخطيط للبحث عن خطة جديدة لمواجهة الحوثيين، من دون رصد هذه الأعداد الهائلة من الجنود والعتاد في هذه المنطقة.

– المشاركة مطلوبة

أما الخيار الأول والمفضّل لدى الأمريكيين يقوم على إبقاء مستويات المجموع العام من القوات العسكرية عند النسبة المرتفعة الحالية، لكن الأمريكيين يشترطون لتبقى المهمة عند هذه المستويات أن تكون هناك مشاركة فعلية وواسعة من قبل دول أخرى، خاصةً الدول الإقليمية، وبالتالي يتمّ سحب بعض القوات الأمريكية والبريطانية من المنطقة، وتبديلها مع قوات حليفة.

وسيعطي هذا الخيار الأمريكيين فرصة لخفض التكاليف المالية والبشرية، فالحكومة الأمريكية تتكلّف يومياً ملايين الدولارات على هذه العمليات، كما أن الجنود والبحارة والطيارين العاملين من ضمن هذه القوات يصرفون أوقاتاً طويلة في مهماته الميدانية، ومنذ أشهر لم يتمكن الآلاف منهم من الاستراحة والمجيء للقاء أهله وأفراد عائلته.

– التصعيد ليس خياراً

إلى ذلك، سيفضي استبدال القوات الأمريكية لو حصل، إلى خفض المخاطر التي يتعرض لها الجنود خلال هجمات الحوثيين.

فالأمريكيون يشعرون بقلق عميق من أن يتعرض الجنود للأذى خلال هذه العمليات، ويعبّرون عن هذا القلق بالقول إن خسارة جندي أمريكي ستؤدّي إلى ارتفاع المخاطر وردّات فعل عسكرية أمريكية فائقة.

وفي هذا الخصوص، نقلت العربية/الحدث عن أحد المسؤولين الأمريكيين، قوله: ” باستطاعة الولايات المتحدة أن تدمّر الحوثيين، فنحن لدينا القوة العسكرية الفائقة” لكنه استطرد موضحاً أن “هذا لا يعني أن الأمور تنتهي عند هذا الحدّ، فهناك الكثير من المضاعفات التي يجب أن نأخذها بالحسبان.”

وقد وصل الآن الأمريكيون، أقلّه على مستوى المناقشات  إلى بعض النتائج التي سيكون لها مضاعفات ملموسة.

مخطط أمريكي جديد ضد الحوثيين.. خفض قوات وتعديل المهمة
مخطط أمريكي جديد ضد الحوثيين.. خفض قوات وتعديل المهمة

– تغيير المهمة

النتيجة الأولى هي أن المهمة الحالية للقوات الأمريكية مزدوجة، تقوم على صدّ هجمات الحوثيين وضرب قدراتهم، وهناك قناعة لدى المخططين أن لدى الحوثيين قدرات واسعة للاستمرار في هذه العملية لفترة طويلة، وهناك ضرورة لمتابعة العملية الأمريكية في حماية الملاحة الدولية ولفترة طويلة، وستكون نصيحتهم للإدارة الأمريكية أن تتابع القوات الأمريكية عمليات الصدّ فقط.

ويرى المخططون الأمريكيون أن ضرب قدرات الحوثيين، والتي قاموا بها مع البريطانيين منذ عدة أشهر، لم تكن فعّالة بالقدر المطلوب، وربما لن تكون فعالة لو تابع الأمربكيون العملية بالنمط الحالي، وستكون نصيحة المخططين الأمريكيين التخلّي عن هذا الجزء من العملية.

– خيبة أمريكية

وفيما لا يريد الأمريكيون أن يكونوا في هذا الوضع، لكن عمليات المراجعة للعمليات ضد الحوثيين تشير إلى خيبة كبيرة من فقدان التعاون الإقليمي والدولي في العمليات ضد الحوثيين، ويقولون: إن الأطراف الأخرى لا تملك القدرات، ولا الإرادة للقيام بالمهمة كما رسمها الأمريكيون.

كما أن وجود خطط بديلة سيسهّل على الأمريكيين متابعة صدّ الهجمات وحماية الملاحة الدولية من دون الخوض في ضرب قدرات الحوثيين.

وكل هذه الخيارات ستكون على طاولة الرئيس الأمريكي جو بايدن خلال وقت قصير، وسيكون عليه أن يأخذ قراراً للقيام بها، فرأي المخططين ليس كافياً، وهناك اعتبارات سياسية وأمنية كثيرة يجب أن يأخذها بايدن ومجلس الأمن القومي الأمريكي بعين الاعتبار بما في ذلك مواقف الدول في منطقة الشرق الأوسط.

مخطط أمريكي جديد ضد الحوثيين.. خفض قوات وتعديل المهمة
مخطط أمريكي جديد ضد الحوثيين.. خفض قوات وتعديل المهمة

اقرأ أيضا:

)) ترسانة الحوثي.. تقرير يكشف طرق تهريب السلاح إلى اليمن عبر هذه الدول

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى