اخبار 24 ساعةاخبار سوريا

مفاوضات سورية – تركية جرت في قاعدة “حميميم”.. وصحيفة تكشف أبرز ما دار بينهما

أفادت صحيفة Aydınılık التركية نقلاً عما أسمتهم مصادر مطلعة، أن وفدين عسكريين سوري وتركي أجريا، بوساطة روسية، مفاوضات في قاعدة “حميميم” الجوية، ومن المتوقع أن يعقد الاجتماع المقبل في بغداد.

– مفاوضات سورية – تركية جرت في قاعدة “حميميم”

ووفقاً لمعلومات حصلت عليها الصحيفة من مصادر مقربة من الحكومة السورية، حسب قولها، تم استئناف المفاوضات بين الدولتين، والتي كانت مجمدة منذ فترة.

وقالت الصحيفة التركية في مقالها: “في 11 يونيو الجاري، تم عقد لقاء بين مسؤولين عسكريين من القوات المسلحة التركية والجيش السوري في قاعدة حميميم الجوية الروسية، جنوب شرق اللاذقية، ووفقاً للمعلومات المتوفرة، تم خلال الاجتماع بحث الأحداث الأخيرة في إدلب”.

وأوضحت الصحيفة بأن المفاوضات، جرت في اليوم التالي للقاء بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ووزير الخارجية التركي هاكان فيدان في موسكو.

مفاوضات سورية - تركية جرت في قاعدة "حميميم"
مفاوضات سورية – تركية جرت في قاعدة “حميميم”

وإلى ذلك، قالت الصحيفة: “كان هذا أول اجتماع من نوعه بشأن القضايا الأمنية على الأراضي السورية، ويبدو أن العلاقات السورية التركية تصبح أكثر قربا”.

وأشارت الصحيفة إلى أن اللقاء الدوري المقبل بين وفدي تركيا وسوريا، سيعقد في العاصمة العراقية بغداد.

وعقد الاجتماع الأول لوزراء خارجية الدول الأربع (روسيا وسوريا وإيران وتركيا) في موسكو في 10 مايو 2023، وعلى أساس نتائجه، أمر الوزراء بإعداد مسودة خارطة طريق لتطبيع العلاقات بين تركيا وسوريا.

في وقت سابق، صرح الممثل الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا ألكسندر لافرينتييف، بأن موسكو سلمت الجانبين السوري والتركي مسودة خارطة الطريق لتطبيع العلاقات بينهما، مشيراً إلى أنه بإمكانهما إجراء تعديلات.

وحدد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف المواضيع ذات الأولوية في خريطة الطريق، وتشمل حل مشكلة استعادة الحكومة السورية السيطرة على جميع أنحاء البلاد، وضمان أمن الحدود السورية التركية، والقضاء على احتمال وقوع هجمات عبر الحدود وتسلل الإرهابيين، حسب قوله.

مفاوضات سورية - تركية جرت في قاعدة "حميميم"
مفاوضات سورية – تركية جرت في قاعدة “حميميم”

اقرأ أيضا:

)) روسيا تدخل سلاحاً جديداً إلى سوريا.. وتقرير يكشف الهدف منه

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى