اخبار العالم العربي

“عتمة شاملة” تهدد لبنان ووزير الطاقة يحذر ويكشف السبب

قال وزير الطاقة في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، وليد فياض، إن لبنان قد يدخل في “عتمة شاملة بعد 3 أيام” بسبب نقص الفيول.

 

العتمة تهدد لبنان

 

وأوضح فياض أنه “إذا لم تعالج مشكلة تمويل شحنات الفيول العراقي سريعاً لا يمكن الاستمرار في توليد الكهرباء”.

وأشار فياض إلى أن : “المشكلة معروفة للجميع: علينا أن ندفع ثمن الفيول، وأي رهان على أن العراق سيعفي لبنان من هذا الثمن ليس في محله”.

وأضاف أنه “من أصل 6 معامل حرارية، فإن معمل الزهراني وحده ينتج الكهرباء بقدرة لا تتجاوز 200 ميغاواط، من أصل قدرة إجمالية تبلغ 465 ميغاواط”. مشيراً إلى أن: “السبب هو الاقتصاد في كمية الفيول المتبقية، حتى لا يحرق أكثر من 3 آلاف طن يومياً”.

لبنان

ولفت إلى أن “هذه الطاقة المنتجة يوجه قسم منها لتشغيل المرافق الأساسية مثل مطار بيروت والمرفأ، ومضخات المياه الرئيسية”.

وحذر فياض من أن “هذا الوضع قد يصبح أسوأ في الأيام المقبلة، والسبب أنه للشهر الخامس على التوالي لم يحول مصرف لبنان ثمن شحنات الفيول إلى حساب الحكومة العراقية لديه”.

وأردف: ” وهو ما دفع شركة تسويق النفط العراقية SOMO إلى إيقاف تفريغ بواخر الفيول. وبذلك، يصبح لبنان مكشوفا ماليا أمام العراق، إذ أن الأموال المستحقة لم تحول للسنة الثانية على التوالي”.

وكانت مؤسسة كهرباء لبنان قد أعلنت في وقت سابق عن خروج معمل دير عمار عن الخدمة ومجموعة من معمل الزهراني قبل ان ينطفئ هو الآخر كليّاً وأن أولوية التغذية بالتيار الكهربائي للمرافق الحيوية الأساسية في لبنان.

ويأتي ذلك بينما يعاني لبنان من مشاكل اقتصادية حادة وفي ظل ارتفاع قياسي لدرجات الحرارة مع دخول موسم الصيف، ما يزيد من معاناة المواطنين بشكل أكبر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى