• الثَلاثاء

    كانون الأول 2018

  • 11

 آخر تطورات معارك بادية السويداء، والتنظيم ينتعش مجددًا بعد الهدنة!!

نشر في : نوفمبر 4, 2018 11:05 م

عقب هدوء نسبي تخلله بعض الخروقات خلال أيام الهُدنة التي ضمنها الجانب الروسي، عادت الاشتباكات بين قوّات النظام والميليشيات المساندة لها و (القوّات الرديفة) ضدَّ تنظيم الدولة (داعش)، في بادية محافظة السويداء.

وللوقوف على التفاصيل بشكل أوسع، تحدّث الصحفي “نور رضوان” مسؤول شبكة السويداء 24 لـ وكالة “ستيب الإخبارية”، أنَّ وتيرة المعارك بين قوّات النظام والمليشيات الموالية له من طرف وتنظيم داعش من طرف آخر، ارتفعت وتيرتها بشكل ملحوظ.

وأرجع إلى أنَّ الاشتباكات تجددت بعد انهيار الهدنة التي كانت عاملا في زيادة قوّة تنظيم الدولة، حيث جدَّد النظام محاولاته بـ اقتحام المنطقة، فيما قوبل بمقاومة “شرسة” من مسلحي التنظيم، دون إحراز أي تقدّم لأي طرف منذ انهيار الهدنة منذ الأسبوع الماضي.

وأشار “رضوان” إلى أنه قُتل أكثر من 15 عنصرًا من قوّات النظام خلال الأسبوع الماضي، كان بينهم 7 عناصر من فصائل التسوية “المعارضة سابقا” أو ما يُسمى بـ (القوّات الرديفة) من ريف دمشق، حيث قتلوا بنيران صديقة جرّاء سقوط قذيفة دبابة من النظام على مكان تواجدهم.

ولفت الصحفي إلى أنَّ المشهد العسكري ازداد تعقيدًا في منطقة “تلول الصفا” منذ انهيار الهدنة، وسط تضارب الروايات حول أسباب انهيارها، حيث أنَّ النظام يدّعي أنَّ تنظيم داعش لم يلتزم بها وخرقها بشكل متكرر، لكن جميع المعطيات تؤكّد أنَّ الهدنة كانت عاملًا ايجابيًا للتنظيم وزادت من قدراته على الصمود في المنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات