• الخَميس

    كانون الأول 2018

  • 13

أبناء السويداء يطردون دوريّة روسية تحت وابل من الرصاص، والسبب!!

نشر في : ديسمبر 6, 2018 12:10 ص

أقدمت مجموعة من شبان أبناء مدينة السويداء المسلحين على طرد دورية تابعة لـ الشرطة العسكرية الروسيّة وإجبارها على المغادرة من مدينة شهبا شمال المحافظة، كـ حادثة هي الأولى من نوعها في المحافظة، بحسب ما أفاد مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في البادية السورية “حمزة العنزي“.

 

وأوضح مراسلنا، أنَّ سيارة تابعة للشرطة العسكرية الروسية كانت تتجول في شوارع المدينة عندما اعترضها شبان مسلحون من المدينة وطلبوا من عناصرها المغادرة، وقام بعض الشبان بإطلاق عيارات ناريّة بالهواء للضغط على الدورية والمغادرة، حيث تمكّن عدد من المواطنين في ساحة الشهبا، من احتواء الحادثة وحماية عناصر الدورية الروسيّة.

 

كما نقل مراسل الوكالة عن مصدر محليّ قوله أنَّ 3 سيارات تابعة لـ الشرطة الروسيّة كانوا متوقفين بالقرب من ساحة الشهباء وقاموا بمضايقة بعض النساء في المدينة، الأمر الذي أثار غضب أبناء المدينة وقاموا بمهاجمة الدوريّة والاعتداء على عناصرها بالضرب وطردهم من المنطقة بعد إعطائهم مهلة لـ نصف ساعة لمغادرة المدينة، مشيرًا إلى أنَّ الأوضاع عادت لطبيعتها في ساحة المدينة بعد مغادرة الدورية، وسط استنفار محلي.

 

من جانبه، تحدّث الصحفي “نور رضوان” عضو شبكة السويداء 24 لـ وكالة “ستيب الإخبارية” عن تفاصيل الحادثة، قائلا: إنَّ تجول دورية روسية في مدينة شهبا على مدار 3 أيام أثار استياء بعض المواطنين، حيث كانت تتجول خلال ساعات المساء في سوق المدينة، وأنزلت بعض عناصرها قبل الساحة العامة بحوالي 200م، ليعترضها بعض الشباب المسلحين من أبناء شهبا رافضين تجولها ضمن المدينة.

 

وأوضح رضوان، أنَّ القوّات الروسية نشرت نقاطًا متفرقة لها في محافظة السويداء خلال الأشهر القليلة الماضية، كما عرضت “تسوية الأوضاع” على بعض الفصائل المحلية، وعقد ضباطها اجتماعات مع القيادات السياسية والدينية في المحافظة.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات