fbpx
  • الإثْنَين

    آذار 2019

  • 18

المخابرات الجوية في درعا تعتقل أحد قادة المصالحات وعناصر الأخيرة تهدد وتتوعد!!

نشر في : يناير 11, 2019 10:01 م

 

أطلق عناصر المصالحات النار على قوات النظام مساء اليوم، أثناء اعتقالهم أحد قادة المصالحة في مدينة الصنمين شمالي محافظة درعا.

 

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في درعا “راجي القاسم” إنَّ فرعي الأمن العسكري والمخابرات الجوية قاموا اليوم باعتقال وليد الزهرة الملقب “أبو خالد” وهو أحد القياديين السابقين في حركة أحرار الشام في مدينة الصنمين، كما أنه أحد القادة الذين قاموا بالمصالحة مع النظام السوري عندما سيطر على المحافظة.

 

وأضاف راجي أنّ عناصر المصالحات المتواجدين في المدينة قاموا بإطلاق الرصاص على عناصر المخابرات الجوية، ما أدى إلى إصابة أحد العناصر، قبل أن ينسحبوا من المنطقة ومعهم القيادي المعتقل.

 

ونشرت جماعة تطلق على نفسها “أحرار وفدائيي الصنمين” بياناً على وسائل التواصل الاجتماعي جاء فيه، إن أحرار وفدائيي الصنمين يمهلون قوات النظام حتى الساعة 12 ليلاً اليوم، ليقوموا بإطلاق سراح وليد الزهرة، وإن لم يفرجوا عنه ويعيدوه إلى المدينة، فإن الجماعة ستجعل الصنمين بركاناً هائجاً على قوات النظام.

 

كما طالب البيان دعوة أحرار حوران للنفير العام، والانتفاض بوجه النظام وبدء العمليات العسكرية في المحافظة، ووجه البيان رسالة إلى الشمال السوري طالب فيها فصائل المعارضة بالشمال بنصرة أهل حوران وعدم تركهم وحدهم في الساحة بمواجهة “ملّة الكفر والطغيان” على حد تعبير البيان.

 

الجدير بالذكر أنَّ مدينة الصنمين كانت خلال السنوات السابقة تقبع تحت سيطرة قوات النظام السوري، وفيها مقر الفرقة التاسعة التابعة له، باستثناء عدد من الشوارع في المدينة كانت تحت سيطرة فصائل المعارضة مثل أحرار الشام وألوية الفرقان وجيش الثورة، قبل دخول النظام إلى المحافظة والسيطرة عليها بشكل كامل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات

اغلاق