• الجُمُعة

    آذار 2019

  • 22

مدنيو الشمال السوري يحيون الذكرى الثامنة لإنطلاقة الثورة السورية، ومظاهرات تعم أرياف حلب وإدلب

نشر في : مارس 15, 2019 6:32 م

خرجت في مناطق الشمال السوري اليوم مظاهرات بمناسبة الذكرى الثامنة للثورة السورية، وتأكيداً على المضي في درب الثورة والمطالبة بأهدافها.

مدنيو الشمال السوري يحيون الذكرى الثامنة للثورة السورية

قال مراسلو وكالة “ستيب الإخبارية” في الشمال السوري إنَّ المظاهرات شملت مناطق إدلب وأرياف حلب.

وأضاف مراسلونا أنَّ المظاهرات في ريف حلب الشمالي تركزت في مدن عفرين والباب واعزاز وقباسين وبزاعة ودابق واخترين وسجو ومارع وكلجبرين، وناحيتي الراعي وشرّان، وبلدات باسوطة و الشيخ حديد، بالإضافة إلى الأتارب وخان العسل بريف حلب الغربي.

كما شهدت مناطق إدلب خروج مظاهرات في كافة الأرياف في كل من مدن وبلدات: سرمدا وبنش ومعرة النعمان وخان شيخون وكفردريان وسفوهن و الجانودية وسرجة.

وأكد المتظاهرون على مطلبهم الأول برحيل نظام الأسد، ومحاسبة المجرمين المسؤولين عن قتل المدنيين في مناطق سيطرة المعارضة، وأدان المتظاهرون صمت المجتمع الدولي عن جرائم النظام، كما أعلنوا التضامن مع إدلب في حملة التصعيد الأخيرة التي يشنها النظام وروسيا عليها.

وضع صعب يمر على الشمال السوري

تأتي الذكرى الثامنة للثورة السورية في ظل تصعيد من قبل النظام وحليفته روسيا في القصف على مدينة إدلب وأريافها، وأرياف حماة الشمالية والغربية.

ودخلت إدلب المدينة خط القصف والغارات الروسية للمرة الأولى منذ أكثر من عام ونصف، حيث استهدفت الطائرات الروسية عدداً من المنشآت الحيوية وسط مدينة إدلب منذ يومين.

ونتج عن الغارات الروسية عشرات القتلى والجرحى، معظمهم من سجناء سجن إدلب المركزي التابع لهيئة تحرير الشام.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا يوجد تعليقات

اغلاق