أبرم فصيل “هيئة تحرير الشام” وتنظيم “حراس الدين” التابع لتنظيم القاعدة، اتفاقًا يقضي بوقف ما وصفاه بـ”التحريش الإعلامي” بين الطرفين، بعد توترات

قامت “هيئة تحرير الشام” في الخامس عشر من نوفمبر / تشرين الثاني الجاري بمداهمة إحدى المقرّات التابعة لتنظيم حراس الدين في مدينة “حارم” شمال إدلب، واعتقلت

حشودات متبادلة بين “تنظيم حرّاس الدين” الذي يضم فصائل تنظيم القاعدة في سوريا، وبين “هيئة تحرير الشام” قرب قريتي “الشيخ يوسف وعرب سعيد” غرب إدلب، وذلك