الشأن السوري

روسيا ترحّب بجهود السعودية لتوحيد المعارضة، وتبحث مع تركيا الوضع السوري

بحث الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين و التركي رجب طيب أردوغان ، هاتفياً ، مسألة إقامة مناطق خفض التوتر في سوريا و الأوضاع في المنطقة، و اتفقا على مواصلة تبادل الآراء حول الأجندة الثنائية و الإقليمية خلال عقد لقاء عمل في العاصمة التركية أنقرة في الثامن و العشرين من أيلول/ سبتمبر الجاري .

و جاء في بيان صادر عن الرئاسة الروسية، اليوم الاثنين، أنّ رئيسي البلدين بحثا بالتفصيل القضية السورية، بما في ذلك في إطار النتائج الإيجابية التي تم التوصل إليها في إطار الاجتماع الدولي السادس حول سوريا في أستانا منتصف الشهر الحالي .

و أكد الجانبان أنّ إقامة مناطق خفض التوتر الأربع في سوريا تمهد الطريق نحو وقف الحرب الأهلية وتسوية الأزمة سياسيا على أساس مبادئ السيادة ووحدة أراضي البلاد، كما أشارا إلى أهمية تنسيق جهود روسيا و تركيا بشأن المسار السوري . بحسب البيان .

من جهتها أعلنت الرئاسة التركية، الاثنين ، أنّ أردوغان و بوتين أكدا في المكالمة الهاتفية بينهما على وحدة الأراضي العراقية و السورية .

و في سياق منفصل أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أّن موسكو ترحب بجهود العاصمة السعودية الرياض الرامية إلى توحيد المعارضة السورية قبل انطلاق الجولة الجديدة من المفاوضات الخاصة بتسوية الأزمة في سوريا، على أسس بناءة للمفاوضات المباشرة مع نظام الأسد .

وفي سياق متصل، شدد لافروف على أنّ ” الديناميكية الإيجابية لتطورات الوضع في سوريا تبعث على الاطمئنان”، موضحاً أنّ المناطق الأربعة لتخفيف التوتر، تشهد ” خفضاً ملموساً لمستوى العنف وبدأت فيها عملية إعادة إعمار المنشآت المدمّرة “.

المصدر: ( وكالات روسية )
IMG 25092017 175802 0

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى