الشأن السوري

خاص لستيب || تعزيزات ضخمة لمؤازرة النظام السوري تصل إلى جبهات ريف حلب

أرسلت الميليشيات الإيرانية وميليشيات النظام السوري، يوم أمس الجمعة، المئات من عناصرها إلى جبهات القتال بريف حلب.

وقال مراسل وكالة ستيب الإخبارية في دير الزور، عبد الرحمن الأحمد، إنَّ عناصر من ميليشيا الحرس الثوري الإيراني، إضافة إلى ميليشيا الدفاع الوطني، وميليشيا القاطرجي، توجهوا يوم أمس من محافظة دير الزور، باتجاه الشمال السوري، لمؤازرة قوات النظام بمعاركه على جبهات حلب.

وأضاف أنَّ رتلًا عسكريًا مكون من 57 آلية، غالبيتها من آليات الدفع الرباعي، تحمل مضادات نوع “دوشكا” ومضادات ثقيلة، وتقل ما لايقل عن 300 عنصر من محافظة دير الزور، باتجاه الشمال السوري.

اقرأ أيضًا: شاهد بالخريطة|| فصائل المعارضة السورية تنسحب من محاور القتال جنوبي حلب.. والنظام السوري يتقدّم نحوها

وأشار إلى أنَّ العناصر هم خليط من عناصر محليين متطوعين بصفوف الحرس الثوري الإيراني وميليشيا القاطرجي والدفاع الوطني، التابعان للنظام السوري.

ونقل مراسلنا عن مصدرٍ خاص، لم يذكر اسمه، قوله، إنَّ هذه التعزيزات هي لمؤازرة قوات النظام على جبهات القتال بريف حلب.

وكانت الميليشيات المذكورة أرسلت خلال الأيام القليلة الماضية، تعزيزات مشابهة إلى جبهات القتال بالشمال السوري، إلا أن هذا الرتل هو الأضخم من حيث العدد والعتاد الذي أُرسل من دير الزور.

اقرأ أيضًا: قائد قوات “النخبة” في ميليشيا “الباقر” الإيرانية صريعاً بمعارك غربي حلب

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى